رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
إسلام حويلة
ad ad ad ad

الإحصاء: نجاح استراتيجية التخلص من استخدام المواد المستنفذة لـ"الأوزون"

الخميس 14/سبتمبر/2017 - 11:40 ص
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
نرمين محمود الدهان
طباعة
أصدر الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، اليوم الخميس، بيانًا بمناسبة الاحتفال باليوم العالمى للحفاظ على طبقة الأوزون لعام 2017، الذى يوافق السادس عشر من سبتمبر من كل عام، وهو ذكرى التوقيع على بروتوكول مونتريال عام 1987، المتعلق بالمواد المستنفذة لطبقة الأوزون، والذى أقرته الجمعية العامة للأمم المتحدة، ليكون يومًا عالميًّا للحفاظ على "الأوزون" منذ عام 1994؛ بهدف تشجيع الدول على تنفيذ الأنشطة التى تتفق مع تحقيق أهداف البروتوكول وتعديلاته.
ويصادف هذا العام الذكرى الثلاثين لبروتوكول مونتريال، وهو الاتفاق البيئي متعدد الأطراف الذي ينظم إنتاج واستهلاك ما يقرب من 100 مادة كيميائية من صنع الإنسان يُشار إليها باسم المواد المستنفذة للأوزون.
وأصدر الجهاز تقريرًا عن الكمية المستهلَكة من المواد المستنفذة لطبقة الأوزون خلال الفترة (2006- 2015)، مؤكدًا نجاح مصر فى تنفيذ استراتيجية التخلص من استخدام المواد المستنفذة لطبقة الأوزون طبقًا لبروتوكول مونتريال.
وأوضح أنه تم التخلص نهائيًّا من استخدام غاز بروميد الميثيل عام 2015، مقابل 10 أطنان عام 2014، بينما تم التوقف عن استخدام غاز الهالون منذ عام 2007 ومركبات الكلوروفلوروكربون منذ عام 2011.
وأنشأ جهاز شئون البيئة، بالتعاون مع وزارة الإنتاج الحربى، بنك الهالون بشركة حلوان للصناعات الهندسية (مصنع 99 الحربى سابقًا) لتجميع الهالونات من الجهات التى لديها مخزون راكد؛ تمهيدًا للتخلص منها والتحول إلى بدائل صديقة فى نظم مكافحة الحريق.
كما تعاون جهاز شئون البيئة مع وزارة الصحة فى تحويل خطوط إنتاج الشركات المصنّعة للإيروسولات الطبية إلى خطوط أخرى تستهلك مواد بديلة غير مستنفذة لطبقة الأوزون.

الكلمات المفتاحية

برأيك.. هل يلبي قانون التأمين الصحي الجديد احتياجات المواطنين؟

برأيك.. هل يلبي قانون التأمين الصحي الجديد احتياجات المواطنين؟