رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
إسلام حويلة
ad ad ad ad

مشاركة السيسي في مؤتمر "التحالف الدولي للشمول المالي" تتصدر عناوين الصحف

الخميس 14/سبتمبر/2017 - 06:53 ص
الرئيس عبدالفتاح
الرئيس عبدالفتاح السيسي
أ.ش.أ
طباعة
أبرزت الصحف المصرية الصادرة، اليوم الخميس، رعاية ومشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي في فعاليات مؤتمر "التحالف الدولي للشمول المالي" السنوي التي تبدأ بمدينة شرم الشيخ، والذي سيشهد مشاركة دولية واسعة.
ففي صحيفة (الأهرام ) وتحت عنوان، "السيسي يشارك اليوم في المؤتمر الدولي للشمول المالي بشرم الشيخ"، قالت إن الرئيس عبد الفتاح السيسي سيفتتح اليوم أعمال المؤتمر الدولي للشمول المالي، الذي تستضيفه مصر لأول مرة ، وينعقد على مدى يومين بمدينة شرم الشيخ، بمشاركة 1000 شخصية مصرفية ومالية من 94 دولة.
وقال طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري، إن مصر نجحت كأول دولة عربية في استضافة هذا الحدث العالمي المهم، الذي يعد أكبر مؤتمر يعقده التحالف الدولي للشمول المالي منذ انشائه، موضحًا أن مصر تبذل خطوات مهمة في توسيع مظلة الشمول المالي، وهناك خطط لزيادة حجم المتعاملين مع البنوك ودمج الاقتصاد غير الرسمي في الاقتصاد الرسمي.
وأكد طارق عامر، أن حجم استثمارات الأجانب في أدوات الدين الحكومية لمصر ارتفع إلى 15 مليار دولار، منذ تحرير سعر الصرف وحتى الآن، وهو الرقم التراكمي القائم، مؤكدًا أنه سيتم تجديد 2.7 مليار دولار قيمة اتفاق مبادلة العملات مع الصين خلال الفترة المقبلة.
وكشف طارق عامر في تصريحات صحفية بشرم الشيخ، عن تلقى عرض من بنوك استثمار لرفع قيمة السندات التي أصدرتها مصر بقيمة ملياري دولار، والتي تستحق في نوفمبر المقبل إلى 5 مليارات دولار، مؤكدًا أنه تم تسديد نحو 3 مليارات دولار ديون خارجية مستحقة، على مصر خلال الفترة الماضية، مؤكدًا أن مصر قادرة على سداد الالتزامات الخارجية المستحقة عليها في موعدها.
وكشفت أجندة المؤتمر، أن الرئيس السيسي سيكون المتحدث الرئيسي للمؤتمر، بعدها يتم دق الجرس لإعلان الافتتاح الرسمي للمؤتمر السنوي لعام 2017، كما يلقى محافظ البنك المركزي طارق عامر، والمهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء كلمات الترحيب في بداية المؤتمر.
وتناقش جلسات المؤتمر الذي يعقد تحت رعاية الرئيس السيسي، وينظمه البنك المركزي المصري ، بالتعاون مع التحالف الدولي للشمول المالي، العديد من القضايا والموضوعات المهمة المتعلقة بالشمول المالي.
ويشهد اليوم الأول للمؤتمر توقيع وإعلان المبادرة الإقليمية لتعزيز الشمول المالي للدول العربية، بين التحالف الدولي للشمول المالي والوكالة الألمانية للتعاون الدولي بمصر، وصندوق النقد العربي.
وتتضمن جلسات المؤتمر عدة محاور، أبرزها التنوع والشمول المالي وتحقيق التوازن بين القطاعين الرسمي وغير الرسمي (تحويل القطاع غير الرسمي إلى قطاع رسمي)، وتستعرض هذه الجلسة أهمية التنوع كأحد سبل تحقيق الشمول المالي وكيفية استخدامه كوسيلة لخفض معدلات الفقر، لتحقيق النمو الاقتصادي بما يشمل عرض المفاهيم الدولية والإقليمية وتجارب الدول الأعضاء في هذا الشأن، بحيث يتم تسليط الضوء على السياسات والأدوات التنظيمية الرئيسية.
كما تعرض مصر تجربتها في الشمول المالي، وسيعرض البنك المركزي نتائج المؤشرات الأولية لمستوى الشمول المالي بمصر، حيث سيتم استعراض الجهود المبذولة في إطار تحقيق الشمول المالي.
وقالت الصحيفة إن المؤتمر سيشهد مشاركة واسعة من الوزراء والمسئولين، أبرزهم الدكتورة هالة السعيد وزير التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، وغادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي، فضلا عن قيادات البنك المركزي، ورؤساء البنوك العاملة بالسوق المحلية، ومحافظي البنوك المركزية العربية.
واهتمت صحيفة "الأهرام أيضًا بتطورات الأوضاع الاقتصادية في مصر، وتحت عنوان "تحسن مؤشرات الاقتصاد ومعدل النمو يرتفع لـ ٥%"، قالت إن الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة أعلن، في مؤتمر صحفي بمقر المجلس أمس، أنه تم الوصول إلى المراحل النهائية في عقد محطة الضبعة النووية، لافتًا إلى أن هناك اتصالات بين الرئيس عبد الفتاح السيسي ونظيره الروسي فلاديمير بوتين، لتحديد موعد وضع حجر الأساس، وموضحًا أن الإعلان عن أي تفاصيل تخص المشروع سيكون من خلال رئاسة الجمهورية.
وأشار شاكر إلى اتفاقية مع شركة "ستيد جريد" الصينية، التي تعد من أكبر شركات الكهرباء في العالم، لتطوير شبكات نقل الكهرباء، موضحًا أن الاتفاقية تتضمن إقامة خطوط بطول 1210 كم من خطوط الجهد الفائق، لتفريغ الطاقة المولدة من محطات الكهرباء الجديدة التي ستحسن مستوى الخدمة بشكل عام.
وأكدت هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، في المؤتمر الصحفي على هامش انعقاد مجلس الوزراء أمس، في تقرير عرضته حول المؤشرات المالية عن الربع الأخير من العام المالي 2016 - 2017 وجود تحسن في معظم المؤشرات، خاصة معدل النمو والاستثمار الأجنبي المباشر، رغم التحديات الاقتصادية الحالية، مشيرة إلى أن معدل النمو ارتفع إلى 5% ، مقابل 5 ر4% بالفترة نفسها في العام الماضي، رغم إجراءات الإصلاح الاقتصادي التي تم اتخاذها، والتحديات الاقتصادية وتحرير سعر الصرف.
وسلطت الصحيفة الضوء علي المشروعات التي تقام في منطقة شرق بورسعيد، وتحت عنوان "مميش: توقيع اتفاقيات لإنشاء 5 مصانع في شرق بورسعيد" قالت إن الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس ورئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس أعلن توقيع 5 اتفاقيات أمس مع الشركة البافارية الألمانية والمطور الصناعي في شرق بورسعيد لإنشاء 5 مصانع في المنطقة الصناعية مع حلول 2018. 
وقد شهد الفريق مهاب مميش مراسم التوقيع بين شركة شرق بورسعيد للتنمية المطور الصناعي لمنطقة "شرق بورسعيد" والشركة البافارية الألمانية لإنشاء 5 مصانع على مساحة 40 ألف متر مربع، في صناعات الجرارات والأتوبيسات وأنظمة الري ومصنع للأبواب المصفحة وآخر لإنتاج الأقفال الحديدية.
وقال الفريق مميش إن توقيع الاتفاقيات يعد قصة نجاح جديدة للمنطقة الاقتصادية مما ينعكس على تنمية البلاد وتوفير فرص عمل جديدة وهو ما تركز عليه خطة المنطقة الاقتصادية، وكذلك جذب استثمارات أجنبية مباشرة أخري، ورفع تصنيف المنطقة. 
وأضاف أنه تم الاتفاق على بدء التنفيذ أوائل يناير المقبل 2018، لتستكمل منظومة التنمية الشاملة في المنطقة الشمالية للمنطقة الاقتصادية خاصة شرق بورسعيد والتي تعد منطقة متكاملة من حيث وجود ميناء شرق بورسعيد في ظهير المنطقة الصناعية وكذا مناطق لوجستية مما يضع مصر من بين أكبر مراكز الصناعة والتجارة عالمياً.
وأشات الصحيفة إلي أن هذه التصريحات جاءت خلال زيارة الفريق مهاب مميش ووفد المنطقة الاقتصادية والذي ضم اللواء عبد القادر درويش نائب رئيس الهيئة للمنطقة الشمالية وممثلي قطاع الاستثمار والقطاع القانوني، لمدينة ميونيخ ضمن جولته الترويجية للمنطقة الاقتصادية في ألمانيا، والتي تستغرق 5 أيام تتخللها المشاركة في منتدى الأعمال المصري الألماني الذي يضم ما يقرب من 100 شركة ورجل أعمال ألمان.
وتحت عنوان.. "نصر أمام غرفة التجارة الأمريكية: 29% ارتفاعا بصافي تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر لمصر"، قالت صحيفة (الأهرام)، إن الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي كشفت عن إطلاق حملات ترويجية كبيرة خلال الفترة المقبلة تستهدف عددًا من الأسواق المصدرة للاستثمارات لجذبها للسوق المصرية، بعد أن أصبحت البيئة التشريعية بالبلاد منافسة عالميًا، بفضل قانون الاستثمار الجديد.
وأوضحت أن مصر قامت بعدد من الخطوات لتحسين بيئة الاستثمار خلال الفترة الماضية لتعزيز الضمانات والحوافز من أجل تشجيع المستثمرين وزيادة النمو الاقتصادي لتحقيق التنمية المستدامة.
جاء ذلك أمام مؤتمر "التطلع للمستقبل: فتح مجالات الاستثمار في مصر"، الذي نظمته غرفة التجارة الأمريكية بالقاهرة بحضور طارق توفيق، رئيس الغرفة، وأكثر من 200 مستثمر وشركات مصرية وأمريكية.
وأكدت الوزيرة أنه تم توسيع صالة تأسيس الشركات وتفعيل التأسيس الإلكتروني، في مركز خدمات المستثمرين للتسهيل على المستثمرين وتبسيط إجراءات إنشاء الشركات، كما يتم حاليًا العمل على تطوير وتوسيع المركز، مشيرة إلى أنه يتم العمل على تحقيق الشمول المالي واتاحة الفرصة للتمويل لكل من الشباب والمرأة.
وقالت: "إننا حريصون على الشراكة مع الدول المختلفة، حيث أبدى مجتمع الأعمال الصيني خلال زيادة الرئيس الأخيرة إلى الصين، رغبته بالاستثمار في مصر، بالإضافة إلى التعاون المستمر مع مؤسسات التمويل المختلفة لدعم الاستثمار مثل مؤسسة التمويل الدولية".
وأوضحت، أن صافي تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر ارتفع خلال الربع الرابع من العام المالي 2016 / 2017 بنسبة 29% ليبلغ نحو 1.35 مليار دولار مقابل 1.05 مليار دولار خلال نفس الفترة من العام المالي 2015 / 2016، وبذلك ارتفع صافى تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر خلال العام المالي 2016 / 2017 بنسبة 14.5%.
أما صحيفة "الأخبار" فأبرزت الزيارة المرتقبة التي يقوم بها الرئيس عبدالفتاح السيسي للولايات ولقاءاته هناك، وتحت عنوان 
"غرفة التجارة الأمريكية: ترتيب لقاءات للرئيس مع الشركات الكبرى في نيويورك"، نقلت تصريحًا لرئيس غرفة التجارة الأمريكية بالقاهرة طارق توفيق، أكد فيه أن الغرفة تخطط حاليًا لعقد لقاءات بين عدد من كبريات الشركات الأمريكية والرئيس عبد الفتاح السيسي على هامش زيارته المقبلة إلى نيويورك الشهر الحالي.
وأشارت الصحيفة إلي أن هذا التصريح جاء خلال ندوة نظمتها الغرفة مساء أمس الأول بعنوان "التطلع للمستقبل: فتح مجالات الاستثمار في مصر"وشاركت بها وزير الاستثمار د. سحر نصر وعدد من كبرى الشركات المستثمرة في مصر. 
وأضاف أن الغرفة قامت بالتنسيق مع منظمتها بواشنطن "غرفة التجارة الأمريكية انك "ومجلس الأعمال المصري الأمريكي لترتيب مائدة مستديرة للشركات مع الرئيس بهدف عرض أبرز نتائج برنامج الإصلاح الاقتصادي والإصلاحات التشريعية المنظمة لمناخ الاستثمار في مصر.
وفي مجال التعاون بين مصر وإيطاليا في مجال مكافحة الجريمة، وتحت عنوان "بروتوكول تدريب أمني مشترك بين مصر وإيطاليا"، قالت صحيفة (الأخبار)، إن وزارة الداخلية وقعت بروتوكولا تدريبيا مشتركًا مع وزارة الداخلية الإيطالية في مجال مكافحة الجريمة المنظمة والهجرة غير الشرعية بمقر وزارة الداخلية الإيطالية.
وأوضحت في هذا الصدد أن كلا من اللواء دكتور أحمد العمري مساعد الوزير رئيس أكاديمية الشرطة ممثلا عن وزارة الداخلية المصرية، وماسيمو بونيتمبي مدير الإدارة المركزية للهجرة وشركة الحدود بوزارة الداخلية الإيطالية وقعا البروتوكول المشار إليه بتمويل مشترك إيطالي أوروبي، حيث يقوم مركز بحوث الشركة بأكاديمية الشرطة بتولي تنفيذ البرامج التدريبية الخاصة بالبروتوكول.
وأشارت الصحيفة إلى أن هذا البروتوكول يأتي في إطار استراتيجية وزارة الداخلية المصرية الرامية إلى تعزيز أوجه التعاون وتبادل الخبرات الدولية في ظل ما تشهده المنطقة من تحديات تتطلب تضافر الجهود مع كل المنظمات والمؤسسات الدولية لمكافحة مختلف أنواع الجرائم وضبط المجرمين وتطوير برامج التدريب للارتقاء بالأداء الأمني.
أما صحيفة (الجمهورية) وتحت عنوان، "برعاية الرئيس السيسي.. وزير التعليم العالي يفتتح اليوم أسبوع شباب الجامعات" قالت إن الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي سيفتتح اليوم أسبوع شباب الجامعات الحادي عشر تحت شعار "شبابنا مستقبلنا " والذي يعقد تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي. 
وأشارت إلي أن هذه الفعاليات ستنطلق باستاد جامعة المنوفية بمشاركة 26 جامعة بحضور المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة والكاتب الصحفي حلمي النمنم وزير الثقافة والدكتور هشام عبد الباسط محافظ المنوفية ورؤساء الجامعات المشاركة.
كما أشارت إلي أن حفل الافتتاح يتضمن كلمة لكل من وزير التعليم العالي، ووزير الشباب والرياضة، والدكتور معوض الخولي رئيس جامعة المنوفية المستضيفة لفعاليات الأسبوع.
خارجيا وخاصة ما يتعلق بتطورات الأزمة الليبية، وتحت عنوان "شكري يشارك في الاجتماع الوزاري الخاص بليبيا في لندن اليوم"، قالت الصحيفة إن وزير الخارجية سامح شكري غادر القاهرة أمس على رأس وفد متوجها إلى لندن في زيارة لبريطانيا تستغرق يومين يشارك خلالها في الاجتماع الوزاري السداسي بشأن الأزمة في ليبيا. 
ونقلت الصحيفة تصريحًا للمستشار أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية قال فيه "إن الاجتماع يضم وزراء خارجية الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وفرنسا وإيطاليا والإمارات ومبعوث الأمم المتحدة لليبيا غسان سلامة، ويبحث الاجتماع التعرف على رؤية سلامة بشأن آخر مستجدات الوضع في ليبيا، والاطلاع على نتائج المشاورات التي قام بها المبعوث الأممي مع الأطراف الليبية المختلفة.
برأيك.. هل يلبي قانون التأمين الصحي الجديد احتياجات المواطنين؟

برأيك.. هل يلبي قانون التأمين الصحي الجديد احتياجات المواطنين؟