رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
أحمد الخطيب
ads

"جيمي تشا" رجل اقتصاد كوريا في حوار لـ"البوابة نيوز": سأدعو رجال الأعمال لحضور منتدى سياحي في مصر والاستثمار فيها.. أراد أن يكون جيمس بوند فأصبح بلاك جاك.. الشعب الكوري الشمالي لا يريد القتال

الثلاثاء 12/سبتمبر/2017 - 07:47 م
 رجل الأعمال جيمي
رجل الأعمال جيمي تشا الشهير باسم كتابه (بلاك جاك)
حاوره في سيول: أشرف أبو اليزيد
طباعة
حسب الإحصاءات شاهد 80% من الكوريين مسلسلا عن سيرة رجل الأعمال جيمي تشا الشهير باسم كتابه (بلاك جاك)، حكايته قد تبدو اعتيادية ومكررة؛ قصة شاب كوري يسافر إلى الولايات المتحدة لتحقيق حلم الثراء الأمريكي الذي بهر أبناء سيول، خاصة بعد الحرب الأهلية بين الكوريتين.
بالإضافة لكونه رجل اقتصاد، ورائدا في مجال الأعمال لحقبة ما بعد الثورة الصناعية، يحتل جيمي تشا مكانة مرموقة بين أفضل عشرة لاعبي بوكر في العالم، والأول في كوريا، فضلا عن حصوله على الحزام الأسود في الفنون القتالية.
بعد 41 عاما من تلك الرحلة الأولى التقيتُ تشا مين سو Cha Min Soo، أو جيمي تشا كما يظهر في المسلسل الشهير، عشية إحدى سفرياته الآسيوية المكوكية في العاصمة الكورية الجنوبية على الغداء في إحدى ناطحات السحاب، تناولنا الأرز بالطحالب، والحساء البحري، وسلطة الكيمتشي المخلل، ثم اتخذنا ركنا مع كوبي قهوة سوداء، وبدأ حوارنا: 
تحدث "جيمي تشا "عن الاقتصاد في مصر وقال إنه يرى فيها قوى كامنة للاستثمار. وأكد أنه سيدعو مجموعة من رجال الأعمال الكوريين إلى منتدى في مصر عن السياحة، يتم فيه عرض مقومات مصر السياحية على أفضل نحو. 

** أنت تعيش في لاس فيغاس، وكان عليك أن تقطع كل ذلك الطريق من كوريا، من سيول لتستقر هناك لأربعة عقود، كيف حدث هذا؟
جيمي تشا: 
هاجرت إلى الولايات المتحدة في العام 1976، أي منذ 41 عاما، ولم أعد بعد ذلك إلا في عام 1997 حين أصيبت والدتي بسرطان الدماغ، فاضطررت للعودة إلى كوريا لمدة ثلاث سنوات لرعايتها. بعد ذلك، جاءتني الفرصة للعودة إلى لاس فيغاس مرة أخرى. وفي عام 2005 طلبت مني منظمة السياحة الكورية (وهي منظمة حكومية) أن آتي لمساعدتهم على بناء كازينو في كوريا. لذلك عدت إلى مجددا. حينها أصبحت أستاذا في إحدى الجامعات وقمت بالتدريس هناك لنحو7 سنوات. قبل أن أعود لوطني الثاني في لوس انجليس. 
في عام 2003، أصبح لمسلسل "الكل هنا" شهرة طاغية في كوريا. تابع حوالي 80٪ من الكوريين المسلسل الذي يحكي عن قصة حياتي. 
**قبل أن نخوض في السيرة الحقيقية، أود أن أسأل عن كتابك الأكثر توزيعا، بلاك جاك Black Jack قل لي قصة هذا الكتاب؟
يتناول بلاك جاك كشف سر معظم ألعاب الكازينو، فالكازينو يحصل على المال كله، أو أكبر قدر من المال. أما بلاك جاك الأسود فهي اللعبة تتقدم بميزة نسبتها 0.5 على الكازينو. إذا كنت ستتعلم بلاك جاك، ولك العبقرية الكافية فستأخذ ميزة 0.5 بدلا من منحها للكازينو. 
اعتدت على دراسة بلاك جاك أيضا ولكنني لا ألعبها من أجل لقمة العيش، في الغالب ألعب البوكر. درست الكثير عن أعمال الكازينو والخدمات التجارية. وهناك الكثير من أصدقائي ممن يمتلكون كازينوهات في لوس أنجيليس، وفيهم المديرون التنفيذيون. وقد اعتدت أن أكون بين العشرة الأوائل في اللعبة؛ في الواقع الثالث على العالم لفترة طويلة. 
في عام 1986 أصبحت واحدا من أفضل اللاعبين في العالم، وفي عام 1997 تقاعدت - لمساعدة أمي في كوريا. ولكنني ظللت لمدة 11 عاما على التوالي الثالث عالميا – أمر جيد جدا، جنيت بفضله الكثير من المال.
هناك قلق حول هذا النمط من العوالم، في الواقع يظهر في الأفلام كمصدر خطر وعنف، وهناك سلسلتان من الأفلام التي تعاملت
 **بشكل خطير مع عالم الكازينو – الأشهر منها Ocean 11، Ocean 12، Ocean 13 … ومؤخرا Now You Can See Me. كيف ترى مفهوم حياة الكازينو في وسائل الإعلام هذه الأيام؟ 
مسلسل "الكل هنا" يحكي بداية عن المقامرة في كوريا بعد أن أصبحت ظاهرة. تم بناء الكازينو واستخدامه في جميع القرون، منذ القرن السادس عشر. وظل دائما شكلا من أشكال الترفيه. 40٪ من كل كازينوهات العالم توجد في الولايات المتحدة (50٪ منها في أمريكا الشمالية). بفضل عمدة مدينة لاس فيغاس (أوسكار غودمان) أصبح هناك دور لقطاع الأعمال في الكازينو كواحة للترفيه. بل أصبح رمزا ابتكاري. جعل جودمان لوس أنجليس مدينة كبرى، والدخل الإجمالي الذي يجعل 15٪ فقط مصدره الكازينو، وباقي الدخل يأتي من منطقة التسوق وصناعة الترفيه المحيطة. بالمقابل ستجد في ماكاو، 90٪ من الدخل من إيرادات الكازينو.

**هذه فكرة شائعة، وصيت الكازينو أصبح أكبر من خلال وسائل الإعلام أيضا؟
في الوقت نفسه، الناس عادة لا يحبون المال الذي يتم استثماره في أعمال كازينو، أراد العقاري ستيفن آلان واين جعله استثمارا كبيرا. في المرة الأولى التي بني فيها كازينو الكتلة الذهبية، كان كتلة من القمامة لكنه أعاد تشكيله. كان مستثمرا عبقريا، قال انه وضع فيه الكثير من المال، مما أوجد السراب، أو جزيرة الكنز لتشجيع الذهاب إلى الكازينوهات. كان نشطا في نفس الوقت مع أوسكار غودمان الذي كان يعمل على جميع مشاريع كازينو لوس أنجليس.

**نمت الأعمال في لوس أنجليس بفضل الكازينون ولكن الناس يتأثرون أيضا من هذا النمو الكبير في المدينة - هل تعتقد أن هناك تأثيرا إيجابيا على هؤلاء؟
جيمي تشا: 
الناس في لوس أنجلوس لا يدفعون الضرائب لأن جميع الضرائب تؤخذ من الكازينو والفنادق التجارية، وإذا كان أولئك الذين يقيمون في الفنادق يدفعون ضريبة الفندق - يتم وضع ريع الضريبة في دعم نظام التعليم في المدينة ويذهب النصف الآخر إلى بناء مرافق المدينة، مثل الطرق السريعة. هذه دورة جيدة تساعد المدينة.

**لقد ذكرت أيضا مخاطر العمل. هل تذكرون كل المخاطر التي أخذتموها؟ خطر الاستثمار في الكازينوهات؟ هل كان هناك خطر جسيم؟ بين أحداث مشينة؟ وحوادث سيئة؟
حسنا، ليس حقا. لم يكن هناك خطر كبير جدا. كما لم أفقد مبلغا كبيرا من المال. أنت تعرف كيف تحصل الكازينوهات على دخلها. يذهب معظم الناس ويفقدون 500 دولار يوميا؛ هذا ليس كثيرا. بعض الناس (الأغنياء)، من العرب، ينفقون ملايين الدولارات في الكازينوهات لبضع ساعات فقط. وفي هذه الحالة، سيكون ذلك خسارة للزبائن العاديين ولكن ليس للكازينوهات. أنت تعرف كيف يبدو الأمر بالنسبة للكثير من الدول العربية، الكازينوهات غير مسموح بها. وحاولت دبي أن تجلب الكازينو لمرة واحدة.
**إلى جانب المقامرة، يوفر عالم الكازينو الترفيه. وسؤالي التالي: إذا كنت تريد أن تكتب كتابا آخر، عم ستكتب؟
أنا أكتب الآن قصتي؛ حياة حقيقية. بلاك جاك ليست 100٪ قصة حياتي فقد أضفت بعض أجزاء، وحذفت أخرى. عرض علي أن أكتب قصتي الحقيقية، وأنا أكتب ذلك الآن. ولكنني لست كاتبا حقا، لذلك لا أعرف كيف سيمضي العمل به.
**هناك نقاط تحول في حياتك، وهناك الكثير من نقاط تحول شكل حياتك المهنية، ما هي أهم النقاط بالنسبة لك؟ أو الخطط المستقبلية؟
حسنا في المستقبل أود أن أبني أكبر كازينو في جزيرة جيجو. هذا هو مستقبل كوريا. كوريا لديها 50 مليون شخص ولكن من الصعب توفير فرص العمل بسبب قطاع التكنولوجيا الجديدة، فهناك الكثير من الروبوتات وعدد أقل من فرص العمل للشعب الحقيقي. لذلك في المستقبل 47 في المائة من فرص العمل سوف تنتهي. وسيضطرون إلى خلق وظائف جديدة للناس - وسيكون ذلك في قطاع الخدمات. مهنتي هي الاستثمار في قطاع الترفيه وفي صناعة الألعاب. لذلك أود بناء منتجعات كازينو ضخمة في جيجو، وسوف توفر الكثير من وظائف الخدمات. وسوف يستغرق الكثير من المال. بناء كازينو واحد يكلف ما يقرب من 200 مليون دولار؛ مجرد كازينو واحد. ولكنه سوف يوفر الكثير من فرص العمل أيضا ما يقرب من 10،000 شخص أكثر للعمل في واحد من هذه الكازينوهات. و1000 من حراس الأمن والموظفين وما إلى ذلك. خدمة الأعمال هي دائما في حاجة إلى الناس، ومن شأنها أن تجلب فرص العمل. أعمال التصنيع مختلفة، كل ما تحتاجه هو الآلات.
**إذا كان هذا هو الحال في الكازينوهات باعتبارها مستقبل الثراء، فلماذا لا تبني جميع الدول الكازينو؟
حسنا، بمجرد إلقاء نظرة على الصين وسنغافورة، وحتى الدول التي تبدو ضد الكازينوهات، سنجدها في الواقع تقيم الكازينوهات الخاصة بها بالأماكن المعتمدة مثل ماكاو.
**وكوريا؟ هل ستسير في نفس الطريق مثل ماكاو؟
نعم، ليس لديهم خيار. انها لن تتوقف هكذا. أعتقد في المستقبل القريب جدا، سوف تفتح الكازينوهات في كل مكان. وتحتاج البلدان أيضا إلى أنشطة الكازينو، من أجل توفير فرص عمل جديدة للشباب.
**هل هناك اتصال بكازينو العالم والجريمة؟
لا شيء للقيام به. لأن الكازينوهات لديها إجراءات أمنية عالية جدا. لا تحدث الجريمة في الكازينو أو بسبب الكازينو.
**ولكن كثيرا من الناس يشعرون بالقلق إزاء أعمال الكازينو بسبب هذه القضية الرئيسية؟
جيمي: في عام 2005، كان هناك كازينو واحد في سيول، ولكن الحكومة أرادت بناء آخر. قلت لهم لا في ذلك الوقت، لأنني اعتقدت انها لن يكون مناسبا للبيئة المحلية. فلم يتم بناؤه. في وقت لاحق طلبوا مني أن أبني الكازينو الثاني، لأنني أعرف كيفية التدريب على العمل بهذا القطاع، وأعرف كيفية إدارة الأعمال التجارية؛ ويمكنني تعيين كل شيء. وفرت 2000 وظيفة مع حد أدنى من الأجور تراوح بين 50 ألف دولار و100 ألف دولار سنويا. لذلك الوظائف جيدة لهؤلاء.
**لذلك فمن الجيد للاستثمار في قطاع الترفيه؟
نعم من الجيد أن يكون لدى الناس وظائف ذات نوعية جيدة. اعتدت أن أكون واحدا من أفضل لاعبي البوكر في العالم ولكن تعلمت أيضا الكثير عن خدمة الأعمال والاقتصاد. 
في عام 1976 في المرة الأولى التي ذهبت إلى لاس فيغاس، كانت السماء حمراء، واعتقدت ان البلاد كانت تشتعل، ولكن في الآونة الأخيرة عدت أعرف المزيد عن الدخان أو النار في البلاد. كانت المرة الأولى التي أرى هذا النوع من الإضاءة. 
في المرة الأولى التي ذهبت فيها إلى الولايات المتحدة أردت أن أنضم إلى وكالة المخابرات المركزية وأن أعيش مثل شون كونري (جيمس بوند). لهذا السبب ذهبت إلى هناك. تعلم عندما ذهبت آنذاك كنت بحاجة لتعلم اللغة الإنجليزية والعمل لكسب المال لأطفالي، فعملت في محطة وقود. وكانت هناك فرصة للذهاب الى لاس فيغاس لمرة واحدة في وقت متأخر من عام 1976 وعندما رأيت المكان دهشت. عرفت أن هذا ما كنت أريد أن أدرسه. حيث كان المال. بهذه الطريقة بدأت الأعمال التجارية.
**أخبرني عن عائلتك وأطفالك؟
ابني الأكبر يبلغ من العمر 43 عاما وأنا الآن في السادسة والستين من عمري. ابنتي بلغت 41 عاما وتزوجت وعملت لشركة تربح الملايين في الولايات المتحدة، في الواقع درست الطب لكنها لم تمارسه. لدي ابن أصغر سنا يذهب إلى جامعة كاليفورنيا في سان دييغو، وهو عبقري نوعا ما..هذا الشبل من ذاك الأسد....
**هل تعتقد أن المستقبل سيشهد توحيد الكوريتين؟
ليس لدى كوريا الشمالية المال للحرب. بدون المال لا يمكنك الحرب. الناس يتضورون جوعا حتى الموت هناك. كانوا على استعداد للقتال في منتصف السبعينيات ولكن الأسلحة كلها لم تكن بتكنولوجيا جديدة. كوريا الجنوبية لديها جيش جيد ومعدات جيدة. ولدى الشمالية قنبلة نووية، ولكن إذا تمكنت كوريا الجنوبية من صنع قنبلة نووية فإنها ستكون أفضل. نحن فقط لا نريد ذلك. علينا التعامل مع الولايات المتحدة حتى لا نصنع أسلحة نووية.
هل تعتقد أنه بدون مثل هذه الديكتاتوريات مثل كوريا الشمالية، فإن السلام سيعم العالم حقا؟
الآن، ما أريد أن تفعله الحكومة الكورية هو الصبر. يمكن أن نتغلب على كوريا الشمالية إذا اندلعت الحرب، ولكننا عائلة. نحن لا نريد القتال ضد بعضنا البعض، ونحن نريد أن نساعد بعضنا البعض، يمكننا أن نساعد. إذا وقعت الحرب الناس هم الذين يعانون أكثر من غيرها.
**ربما تحتاج كوريا الشمالية إلى مجرد كازينو!
نعم (يضحك) ربما. ذهبت إلى كازاخستان مرة واحدة للحديث عن الكازينوهات، ذهبت إلى الكثير من الأماكن. يمكن أن أذهب إلى كوريا الشمالية ولكن السياسة هناك تغيرت كثيرا. من الصعب فتح مشروع تجاري. يمكن أن تخسر الكثير من المال القيام بذلك. لا أعتقد أن هذا هو التوقيت المناسب بعد. فهذا يحتاج إلى انفتاح أكثر ومعاملة الناس بشكل أفضل. وتحتاج الحكومة الكورية إلى الصبر وتحتاج إلى شخص يمكنه التفاوض بشكل جيد. لا أحد يريد الحرب. الولايات المتحدة لا تريد حربا حقا. في غضون 4 ساعات يمكن للولايات المتحدة القضاء على كوريا الشمالية إذا أرادوا.
**إذن، لماذا تعتقد أن هذا الكلام الصاخب يأتي دائما من كوريا الشمالية؟ لماذا لديهم صوت أعلى من قوتهم؟
حسنا كوريا الشمالية لا تهتم مطلقا بذلك. الشعب الكوري الشمالي لا يريد القتال لأنهم يعرفون أن الكوريين الجنوبيين يعيشون بشكل جيد. الناس لا يريدون القتال ولكنهم يريدون فقط أن نتحدث. لا أحد يريد القتال. ثق في. يجب أن نعطي الدعم الإنساني إلى كوريا الشمالية.
فعلا ما يحدث في آسيا يظهر أن الحرب لا تفيد أحدا. الناس يعانون من لا شيء. 
**أختتم بالتعبير عن سعادتي للحديث معك عن حياتك... إذا كان لديك أي شيء تضيفه تتحدث به للعالم العربي؟
العالم العربي لديه ثقافة مختلفة، وأنا لا أفهم تماما هذا الجزء من العالم ولكن الكازينو يجلب حقا المزيد من الناس في البلاد. السائح. سوف تساعد عوالم الترفيه على جلب المزيد من الأجانب ليستمتعوا بوقتهم في البلاد. أنا لا أعرف متى يمكن أن تفتح الكازينوهات في الدول العربية ولكن لا أعتقد أنه سيكون هناك أي مشاكل إذا فعلوا ذلك. وعند كسب المال من خلال الكازينوهات، يعود للشعب. عبر دعم التعليم. واستخدام المال للأغراض المفيدة. 
بدا الحوار ممتدا ونحن نأخذ المصعد نحو الخروج من الناطحة ذات الأربعة وثلاثين طابقا، في السيارة الفارهة، حيث لا يحتاج أحد سوى جي بي إس ليصل وجهته، ركبنا بصحبة زوجته وعائلة صديقة، دعوته لزيارة مصر، قالت لي زوجته إنها أحبت زيارتهما لمصر الخالدة، وتتمنى العودة إليها مجددا. تحدث عن الاقتصاد في مصر وأنه يرى فيها قوى كامنة للاستثمار. عرض أن يدعو مجموعة من رجال الأعمال الكوريين إلى منتدى في مصر عن السياحة: يجب عرض مقومات مصر السياحية على أفضل نحو. تمنيت أن تتحول أحلام جيمي تشا وأحلامي إلى حقيقة في مصر الغد.

الكلمات المفتاحية

هل توافق علي تولي المرأة رئاسة الحكومة ؟

هل توافق علي تولي المرأة رئاسة الحكومة ؟