رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

هجمات 9/11 في عيون السينما.. "Fahrenheit 9/11" حاول رصد تأثير الهجمات على غزو العراق وأفغانستان.. "United 93" رصد الهجوم من داخل إحدى الطائرات المخطوفة

الإثنين 11/سبتمبر/2017 - 03:52 م
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية
هيثم مفيد
طباعة
فترة أليمة عاشتها الولايات المتحدة الأمريكية والعالم، عقب سلسلة الهجمات الإرهابية التي ضربت برجي التجارة العالمي بمنطقة مانهاتن، ومقر وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون"، باستخدام طائرات مدنية مختطفة لتنفيذ الهجوم، الذي خلف وراءه عددًا ضخمًا من الأبرياء وصل لنحو 2973 ضحية.
قصص وحكايات كثيرة خلفها الحادث الإرهابي لعائلات هؤلاء الضحايا، ولحظات عصيبة من الألم والانكسار عاشها الأمريكيون عقب الهجوم، وكعادتها تحاول السينما أن تتدخل لتؤدي دورها الطبيعي لرصد وتحليل وتأريخ لهذه اللحظات التي لا تنسي، لتقلب السينما المشهد بالكامل رأسًا على عقب وتحول مشاهد الحزن والانكسار للحظات من الأمل والتحدي، وتحولت قصص الضحايا إلى بطولات حقيقية يتحاكى ويفتخر بها الكثير من ذويهم، وخلال التقرير التالي سوف نرصد أهم الأعمال التي تناولت الهجمات الإرهابية على برجي التجارة العالمي:
هجمات 9/11 في عيون
September 11
أول الأعمال الدرامية التي صدرت عام 2002 بفرنسا، ودارت أحداثه حول الهجمات الإرهابية على مبني التجارة العالمي، وحاول أن يتبنى وجهات نظر وردود أفعال من مختلف الأشخاص حول العالم.
هجمات 9/11 في عيون

September 
صدر عام 2003 بألمانيا، وحاول أن يرصد تأثير وردود أفعال هجمات 11 سبتمبر على العديد من الدول، وكذلك أثرها على الاقتصاد العالمي.
هجمات 9/11 في عيون
Fahrenheit 9/11
فيلم وثائقي للمخرج الأمريكي الشهير مايكل مور، وناقش الفيلم رأي مور حول ما حدث للولايات المتحدة بعد 11 سبتمبر. وكيفية زعم أن إدارة بوش استخدمت هذا الحدث المأساوي لدفع جدول أعمالها للحروب غير العادلة في أفغانستان والعراق إلى الأمام.
هجمات 9/11 في عيون
United 93
سجل الفيلم الأحداث التي تعرضت لها طائرة يونايتد 93، وهي واحدة من الطائرات التي اختطفت في 11 سبتمبر 2001، والتي تحطمت بالقرب من شانكسفيل، بنسلفانيا عندما أحبط الركاب مؤامرة الإرهاب، وصدر في العام 2006 للمخرج بول جرينجراس.
هجمات 9/11 في عيون
Remember Me
صدر الفيلم عام 2010، وتناول الفيلم الحادث في إطار رومانسي من خلال علاقة عاطفية تنشأ بين شاب وفتاة، بعد تعرض أحد أقاربه للوفاة في الهجمات الإرهابية.

هجمات 9/11 في عيون
Extremely Loud & Incredibly Close
فيلم للنجم توم هانكس، وتدور أحداثه حول مخترع للهواة يبلغ من العمر تسع سنوات يبحث بمدينة نيويورك عن القفل الذي يطابق مفتاحًا غامضًا، خلفه والده، الذي توفي في مركز التجارة العالمي في 11 سبتمبر 2001.

"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟