رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

"صعيدية" قتلت ابنتها "عشان ابن الجيران"

الأربعاء 06/سبتمبر/2017 - 09:57 م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
نورهان مطاوع
طباعة
الصعق حتى الموت، كان جزاء طفلة من أمها الصعيدية، عقابًا لها على تكرار حديثها مع ابن الجيران، أمام باب المنزل. ولفظت شيماء الطفلة التى لم تتجاوز الثانية عشرة أنفاسها الأخيرة، جراء التعذيب الذى تجرعته بقسوة، لأنها خرجت لشراء بعض الاحتياجات لوالدتها، وتأخرت فى العودة للمنزل، فنزلت الأم للبحث عنها، ورأتها «متلبسة بجريمة الحديث» مع ابن الجيران. وقامت بسحب سلك الكهرباء، وصعقتها به، حتى فقدت الوعي، فأسرعت الأم للاستغاثة بالجيران، فى محاولة لإنقاذ طفلتها، لكنها فشلت. وتلقى مركز شرطة دار السلام، بمحافظة سوهاج، بلاغا من الجيران، بتعذيب الأم (هنية. م)، ربة منزل، ٣٦ عامًا، لطفلتها (شيماء. ع)، ١٢ عامًا، وتم القبض على الأم، وتحرر محضر بالواقعة، يحمل رقم ٩١٨٦٨ لسنة ٢٠١٧.

الكلمات المفتاحية

"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟