رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

ابنة نجيب محفوظ تفجر 3 أزمات آخرها: قلادة النيل المغشوشة

السبت 26/أغسطس/2017 - 10:35 م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
مروة حافظ
طباعة
كعادته يحتفل الوسط الثقافي بذكرى الكتاب والأدباء في ذكرى رحيلهم أو ولادتهم. وفي الذكرى الحادية عشرة لرحيل الأديب العالمي نجيب محفوظ حلت "أم كلثوم" أو هدى، نجلة محفوظ، لتثير أزمة بأن قلادة النيل التي حصل عليها والدها مغشوشة، حسب تعبيرها. هذه التصريحات المثيرة للجدل لا تعتبر الأولى من نوعها، فعادة ما ارتبط ظهور ابنتي محفوظ في الإعلام بحالة من الجدل لاتنتهي.
مرات قليلة لاتتجاوز أصابع اليد الواحدة التي ظهرت فيها بنتا نجيب محفوظ "فاطمة - فاتن"، "أم كلثوم - هدى". وفي كل حديث كانتا تطلقان أحاديث تلمحان إلى خيانة المثقفين ومحاولتهم للاستفادة من شهرة والدهما في أخر أيامه، في حياته ومماته. كما تتحدث حول منعهما من الرد على كثير مما أشيع عن أبيهما عقب وفاته في التليفزيون الرسمي وفي الصحف.

*قلادة النيل:-
مؤخرًا خرجت أم كلثوم نجيب محفوظ لتعلن إلى الجميع أن قلادة النيل التي سلمها الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك لنجيب محفوظ بعد حصوله على جائزة نوبل للآداب مغشوشة حسب تعبيرها، وليست من الذهب الخالص، مضيفة أن والدتها اكتشفت الأمر منذ اليوم الأول لتسلمه الجائزة ورغم ذلك رفض محفوظ الإفصاح عن ذلك الأمر، والدها، لأنه حسب تعبيرها "مش فارق معه" إلا أنها آثرت أن تخرج للعلن لإفشاء السر- حسب تعبيرها- بعد مرور 30 عامًا.
بررت أم كلثوم تجاهل الأمر من جانب والدها في وقتها بأن الأديب العالمي لم ينظر إلى القيمة المادية، ولكن القيمة المعنوية للجائزة، كما صرحت بأن دولة عربية ما قد طالبت من والدها التنازل عن الجائزة مقابل مبلغ من المال دون أن تفصح عن أسباب هذا العرض.
متحف نجيب محفوظ:-
اختار الدكتور فاروق حسني، وزير الثقافة، منطقة تكية أبو الدهب بالحسين لإنشاء متحف يضم مقتنيات صاحب نوبل، تعطل المشروع منذ عام 2006 ومؤخرًا أعلنت الوزارة أن افتتاح المعرض في ديسمبر المقبل بالتزامن مع ذكرى ميلاده. يضم المتحف حوالي 1000 كتاب، بعضها نُسخ مُوقعة، والجوائز التي حصل عليها طيلة حياته، والمكتب الخاص به، وصورًا فوتوغرافية، وكذلك "برنيطة" الأديب الشهيرة، وغيرها.
تتولي هيئة التنمية الثقافية تدشين المتحف الذي يضم مقتنيات محفوظ التي تم جمعها وفقا للجان رسمية تم تشكيلها منذ سنوات، من الأوسمة والنياشين التي حصل عليها "محفوظ" وقصة الحصول على كل وسام منها.
ودعا عدد من المثقفين إلي نقل رفات صاحب "زقاق المدق" إلى المتحف على غرار ما يحدث في دول العالم إلا أن أسرته رفضت لاعتبارات دينية، واعتبرتها دعوة إلى الجاهلية.
أزمة رواية ولاد حارتنا:-
أزمة أخري أثارتها ابنتا محفوظ عندما رفض تحويل رواية " أولاد حارتنا" إلى عمل فني الشاشات من تأليف السيناريست وحيد حامد، أو تحويل الرواية إلى فيلم سينمائي من إخراج خالد يوسف.
تضاربت تصريحات أم كلثوم حول هذه الواقعة، الأول هو بيعها لأصول الرواية إلى الجامعة الأمريكية لترجمتها إلى لغات مختلفة ومن ثم يصعب بيعها مرة أخري. وفي أحاديث صحفية أخرى صرحت بأنها تخشى من تأويل الرواية بشكل خاطئ، كما حدث في ثلاثية محفوظ الشهيرة التي ترى أنها تتناول حياة العاهرات. رفض أم كلثوم ربطه كثيرون بموقف أبيها من هذه الرواية التي أثارت حالة من الجدل منذ ظهورها في سلسلة عبر صفحات الأهرام وتدخل الأزهر لمنعها، وطباعتها مجمعة لأول مرة بيبروت ونشرها في مصر لأول مرة 2006. وكفر نجيب محفوظ بسبب هذه الرواية، واتهم بالإلحاد والزندقة، وأُخرج عن الملة، كما أرجع البعض محاولة الاغتيال التي تعرض لها في 1994 بسببها فتاوي عدد من الشيوخ بتكفيره وخروجه من الدين.
"
هل تؤيد قرار وزير التعليم بمنع دخول الإعلاميين للمدارس إلا بموافقة مسبقة؟

هل تؤيد قرار وزير التعليم بمنع دخول الإعلاميين للمدارس إلا بموافقة مسبقة؟