رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
إسلام حويلة
ads
ad ad ad ad

الاقتصاد في أسبوع.. التضخم السنوي يسجل رقمًا قياسيًا جديدًا.. "المالية" تنفي مشاركة "صندوق النقد" فى إعداد الموازنة العامة.. التخطيط تشكل مجموعات عمل لتحديث رؤية 2030

السبت 12/أغسطس/2017 - 07:52 م
البوابة نيوز
سحر ابراهيم
طباعة

شهد الأسبوع الماضى العديد من المستجدات على الصعيد الاقتصادي، سواء فيما يتعلق بمستوى التضخم أو الإعلان عن الزيارة المرتقبة لمؤسسة موديز للتصنيف الائتمانى لمصر، وغيرها من التطورات التي نرصدها في التقرير التالي:

الجهاز المركزي للتعبئة
الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء

أعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء عن وصول معدل التضخم السنوى لرقم قياسى جديد، حيث بلغ 34.2% خلال شهر يوليو الماضى، فيما قال البنك المركزى إن معدل التضخم السنوى وفقا لحساباته قفز إلى 35.26% فى يوليو مقارنة بنحو 31.95فى يونيو.

وتوقع وزير المالية عمرو الجارحى ان تبدأ مستويات التضخم فى التراجع مقارنة بالمعدلات الحالية فى شهرى نوفمبر وديسمبر بعد مرور دورة عام كامل على تحرير سعر الصرف.

وقالت المديرة العامة لصندوق النقد الدولى كريستين لاجارد: إنها تدرك التضحيات والمصاعب التى يتعرض لها الكثير من المواطنين المصريين، خاصة بسبب التضخم المرتفع.

وأشارت إلى أن الصندوق يعمل على مساعدة الحكومة والبنك المركزى للسيطرة على التضخم، كما يدعم الخطوات التى تتخذها السلطات المصرية لحماية الفقراء ولمحدودى الدخل.

صندوق النقد الدولي
صندوق النقد الدولي

صندوق النقد والموازنة

ومن ناحية أخرى، نفت وزارة المالية مشاركة صندوق النقد الدولى فى إعداد الموازنة العامة للدولة، حيث قال محمد معيط، نائب وزير المالية للخزانة العامة: إن وزارة المالية هى التى تعد الموازنة العامة للدولة منفردة، نافيا ما يتردد أن صندوق النقد الدولى شارك فى إعدادها.

وأوضح معيط أن الصندوق يطلع فقط على الموازنة، وهذا يحدث فى كل دول العالم المنظمة لاتفاقية صندوق النقد، فى إطار مشاورات المادة الرابعة للصندوق.

وتابع: أن وزارة المالية تعد الموازنة منفردة، وتعرضها على الحكومة والبرلمان للحصول على الموافقة عليها، ثم يتم عرضها على الجهات التى نتعامل معها، لتوضيح خطة الحكومة خلال العام المالى.

مؤسسة موديز
مؤسسة موديز

زيارة موديز

أعلنت وزارة المالية عن قيام بعثة من مؤسسة موديز للتصنيف الانتمانى بزيارة مصر ضمن عملية المراجعة السنوية لجدارة التصنيف الائتمانى للاقتصاد المصرى.

وتأتى هذه الزيارة الدورية بهدف الإطلاع على آخر تطورات الاقتصاد المصرى، وعلى رأسها خطوات تنفيذ برنامج الاصلاح الاقتصادى الشامل الذى تتبناه وتنفذه الحكومة المصرية بما فى ذلك الإصلاح المالى وإصلاح بيئة الأعمال وبدعم كبير وغير مسبوق من القيادة السياسية.

مؤتمر الشباب بالأسكندرية
مؤتمر الشباب بالأسكندرية

رؤية مصر 2030

تقوم وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى حاليا بتشكيل مجموعات عمل لتحديث رؤية مصر 2030 ومتابعة تنفيذها، وذلك فى ضوء متابعة تكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسى خلال مؤتمر الشباب الأخير الذى عقد فى الإسكندرية خلال يوليو الماضى.

الاقتصاد في أسبوع..

الترويج للصادرات

من المخطط أن يقوم وفدا من وزارة التجارة والصناعة بزيارة عدد من الدول العربية منتصف الشهر المقبل للترويج للصادرات المصرية وحل المشكلات كافة التى تؤثر على معدلات التصدي لهذه الدول.

يشار إلى أن عجز الميزان التجارى كان قد انخفض خلال الـ6 الأشهر الأولى من عام 2017 بنسبة 50% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضى، وهو ما يؤكد نجاح خطة الوزارة فى ترشيد الواردات وإحلال المنتجات الوطنية محل المستوردة فضلا عن زيادة معدلات التصدير.

الاقتصاد في أسبوع..

البورصة

تكبدت البورصة المصرية خسائر قدرها 2.5 مليار جنيه بنهاية تعاملات الأسبوع تأثرا بمبيعات العرب والاجانب ليغلق عند مستوى 715.165 مليار جنيه.

وعلى صعيط المؤشرات انخفض مؤشر السوق الرئيسى egx30 بنسبة.87% ليغلق عند مستوى 13462 نقطة، وترادع مؤشر egx70بنسبة.22% ليغلق عند مستوى 720 نقطة.

وبلغت قيم التداولات 707 ملايين جنيه، عبر التداول على 243 مليون سهم، من خلال تنفيذ 24 ألف صفقة، تم التداول على 185 ورقة ارتفع منها 61 سهما، وتراجع 91 يهما وثبت أسعار 31 سهما.

الاقتصاد في أسبوع..

استقرار الجنيه

واصل الجنيه استقراره أمام العملات الأجنبية الأخرى فى سوق الصرف، واستمر الدولار الأمريكى فى التراجع مقابل الجنيه فى البنوك منذ بداية شهر يوليو ليصل إلى 17.79 جنيه فى 7 أغسطس مقابل 18.09 جنيه فى الثانى من يوليو.

ويأتى هذا التطور متماشيا فى تحسن صافى الاحتياطيات الدولية التى تجاوزت الـ36 مليار دولار للمرة الأولى منذ عام 2011.

هل تتوقع أنخفاض الحوادث والمخالفات بعد إقرار قانون المرور الجديد؟

هل تتوقع أنخفاض الحوادث والمخالفات بعد إقرار قانون المرور الجديد؟