رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
إسلام حويلة
ad ad ad ad
خيري حسين
خيري حسين

وزير المواقف الصعبة

السبت 12/أغسطس/2017 - 12:41 م
طباعة
جاء اختيار القيادة السياسية ممثلة في الرئيس عبدالفتاح السيسي للواء مجدي عبدالغفار كوزير للداخلية ليعبر عن وضع الرجل المناسب في المكان المناسب، حيث تولى المسئولية في فترة من أشد الفترات التي مرت بها البلاد حساسية وحسمًا، إذ تخوض الأجهزة الأمنية حربًا لا هوادة فيها ضد أعداء الوطن من الإرهابيين وأصحاب الأجندات الخارجية؛ لتنفيذ مخطط نشر الفوضى، وتقويض الأمن في ربوع مصر المحروسة.
وقد أثبت الوزير كفاءة لا تقبل التشكيك، وأكد أنه بحق رجل المواقف الصعبة، حيث راح يضرب بيد من حديد كل الفاسدين في جميع القطاعات، وفي مقدمتها تطهير وزارة الداخلية، وذلك جنبًا إلى جنب مع مهمة محاربة الإرهاب في ربوع أرض الكنانة.
وجاءت حركة التنقلات الأخيرة لتؤكد أن اللواء مجدي عبدالغفار وزير الداخلية لا يقبل أي فساد أو إهمال، حيث أقال في هذه الحركة عددا من القيادات لا يتعدى أعمارهم 55 عاما لأنهم فاسدون.
وفي ذات الوقت، جدد الوزير الهمام ثقته في المخلصين من ذوي الكفاءات مثل اللواء جمال عبدالباري مديرًا للأمن العام، وهو مشهود له بالكفاءة والتفاني في العمل بجد وإخلاص، وقد عرفتُ اللواء عبدالباري منذ سنوات طويلة أثناء عمله بمديرية أمن الجيزة التي يتخرج فيها ضباط أكفاء عملوا بكل جهد وإخلاص من أجل إعادة الأمن والأمان لربوع الدولة.
كما جدد الثقة أيضا في اللواء هشام العراقي مديرًا لأمن الجيزة، والذي اعتبره ضابط مباحث من الطراز الأول؛ لأنه مذ توليه مسئولية الأمن بالجيزة وهو لا يجلس في مكتبه، ونجح في تحويل مديرية الأمن إلى خلية نحل تعمل ليل نهار من أجل تأمين ورفعة هذا الوطن الغالي على نفوسنا، وهو لا يتهاون مع الإرهابيين القتلة الذين يتآمرون لهدم منظومة الأمن في أرض الكنانة.
ولا أخفي عليكم سرا، فإن الوزير القيادة الصارم تعامل مع لواء سابق فاسد بكل حزم وصرامة بعد أن حامت حوله الشبهات في التورط في إحدى الوقائع التي لا يعرف أحد عنها شيئا سوى المقربين من أروقة الداخلية، وهناك عدد كبير من الوقائع الأخرى التي نعرفها ولا يجوز الحديث عنها، وكلها تؤكد أن اللواء مجدي عبدالغفار بحق هو وزير المواقف الصعبة، ولا يتستر على الفاسدين، بل يضربهم في مقتل، ويطيح بهم إلى الهاوية.
وأختم حديثي هنا بتوجيه رسالة إلى وزير الداخلية الهمام اللواء مجدي عبدالغفار: يا سيادة الوزير ثقتي فيك وفي قيادتك الحكيمة بلا حدود، ولك مني تحية إعزاز وتقدير.
هل تتوقع تحسن الأحوال الاقتصادية بمصر في العام الجديد؟

هل تتوقع تحسن الأحوال الاقتصادية بمصر في العام الجديد؟