رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

بالصور.. إطلاق حملة مسح "فيروس سي" على العاملين بالعاصمة الجديدة.. 3.3 مليار جنيه تكلفة العلاج حتى الآن.. وإشادة دولية بالتجربة

الخميس 03/أغسطس/2017 - 04:13 م
 حملة مسح فيروس سي
حملة مسح "فيروس سي"
ضياء السبيري
طباعة
أطلق الدكتور أحمد عماد الدين راضي، وزير الصحة والسكان، صباح الخميس، حملة المسح الطبى الشامل لـ"فيروس سي" على العاملين بالعاصمة الإدارية الجديدة، تزامنا مع الاحتفال باليوم العالمي للالتهاب الكبدى الوبائى.
وأكد "راضي" أن الحملة تستهدف إجراء المسح لعدد من 50 إلى 60 ألف عامل ومهندس بالعاصمة، وذلك من خلال 15 فريقًا من قطاع الطب الوقائي، لافتًا إلى علاج مليون و130 ألف مواطن حتى الآن، سواء بالمراكز التابعة للجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية أو التأمين الصحى، بتكلفة 3 مليارات و300 مليون جنيه.
بالصور.. إطلاق حملة
ريادة مصرية في علاج مرضى فيروس سي
وقال وزير الصحة: إن عدد المترددين من المرضى على وحدات فيروس "سى" شهريا بلغوا 16 ألف مواطن فقط، ما يعنى أن نسب المترددين لصرف العلاج لا تتجاوز 0.01% وفي طريقها للانخفاض، كما أنها مؤشرًا إيجابيًا للقضاء على هذا الفيروس.
وأضاف أن مصر أصبحت اليوم رائدة على مستوى العالم في منظومة علاج فيروس "سى" من حيث توفير العلاج وإتاحته بسعر مناسب، لافتا إلى العلاج كان يتعدى ١٢ ألف دولار للمريض الواحد، ما وضعنا في تحدٍ كبير لخفض الأسعار، وعكفت الوزارة على هذا الملف من خلال مفاوضات كثيرة حتى نجحت في توفير العلاج بسعر 1527 جنيها مصريا للمريض الواحد شامل الفحوصات اللازمة.
وقال: "يعتبر هذا السعر زهيدًا جدًا مقارنة بالدول الأخرى، سواء العربية أو الأجنبية"، لافتًا إلى تحمُل الدولة هذه التكلفة بالكامل.
بالصور.. إطلاق حملة
منظمة الصحة العالمية تشيد بالتجربة المصرية
وأكد الوزير أن 31 من يوليو 2016، شهد الإعلان عن القضاء على قوائم الانتظار لمرضى فيروس سي، وكان هناك احتفالية بذلك في سفح الأهرامات يوم 13 أكتوبر 2016 بحضور مارجريت تشان مدير منظمة الصحة العالمية، والتى أشادت بتجربة مصر الرائدة في هذا الملف، حيث حضر الاحتفالية جميع وزراء الصحة العرب، وعدد من أعضاء مجلس النواب، وشخصيات ورموز عامة.
وقال: إن الوزارة بدأت في المرحلة الثانية بتتبع المرض عند المصابين الذين لا يعلمون بإصابتهم بهذا المرض، نظرا لأن هذا المرض كامن والمرضى لا يعلمون إصابتهم به.
وتابع: تم وضع خطة ممنهجة، بدأت بإصدار قرار من رئيس مجلس الوزراء باستهداف 6 فئات من المجتمع المصري، وهي: طلاب الجامعات، والمرضى المحتجزون بالمستشفيات الحكومية، والعاملون بالمستشفيات الحكومية، والمترددون على بنوك الدم، والمترددون على المعامل المركزية، ونزلاء السجون.
بالصور.. إطلاق حملة
إجراء المسح على 3 ملايين مواطن
وأضاف الوزير: "مع الفئات الـ 6 السابقة، بدأنا بمسح الطبى في المحافظات بداية من الصعيد، مشيرا إلى إجراء المسح لما يقرب من 3 ملايين مواطن حتى اليوم 3 أغسطس، مؤكدا أنه طبقا لتوجيهات رئيس الجمهورية في هذا الشأن، ستعمل الوزارة جاهدة إلى الانتهاء من مسح 30 مليون مواطن بنهاية هذا العام.
وأشاد بالإنجاز الذي تم تحقيقة في العاصمة الإدارية الجديدة، حتى الآن، قائلًا: "ده شيء مشرف وتم في فترة وجيزة جدًا"، لافتا إلى أن جميع المشاريع القومية ومن ضمنها ملف فيروس "سى " يتم إنجازها في فترات قليلة جدًا، وبخطوات تسابق الزمان بناء على توجيهات القيادة السياسية الحكيمة.

الكلمات المفتاحية

"
هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟

هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟