رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

بالصور.. "قلوب" الجمهور في حفل خالد سليم بالإسكندرية

الخميس 03/أغسطس/2017 - 09:44 ص
خالد سليم
خالد سليم
كتب - محمد حافظ
طباعة
إيقاعات خفيفة سريعة، وكلمات راقية غرد بها صوت مميز، خلقت أجواءً من البهجة والتفاؤل.. كان هذا هو انطباع جماهير المسرح الرومانى الذى امتلأ عن آخره في حفل خالد سليم مساء أمس الأربعاء، ضمن فعاليات مهرجان الأوبرا الصيفي بالإسكندرية.
فى البداية تم إطفاء أضواء المسرح لعدة ثواني، تسرب خلالها صوت "سليم" إلى آذان الحاضرين، ثم أضيئت مرة اخرى ليفاجأ الجمهور بنجمه المفضل وقد اعتلى خشبة المسرح، وطلب استمرار اضاءة المدرجات ليرى ردود افعال عشاقة ومحبيه الذين رسموا بأيديهم طوال الحفل شكل القلب، وهتفوا "بنحبك يا خالد".
ولفت الأنظار المدة الزمنية الطويلة لـ"زغرودة اسكندراني" أطلقتها إحدى الحاضرات، حيث تجسدت فيها سعادة المدينة باستقبال خالد سليم، الذى تواصل مع محبيه وتوجه بالشكر لدار الاوبرا المصرية وجمهور المحافظة، على التحية الحارة التى قوبل بها، مشيدًا بالمهرجان.
ونجح "خالد" خلال الحفل، فى امتاع الحاضرين بمختارات من مؤلفات الموسيقى العربية وباقة من اعماله الخاصة التى تفاعل معها الجمهور منها ولا ليلة ولا يوم، حلم عمرى، استاذ الهوى، كل نظرة، يا اللى غايب عنى التى صاحبها الجمهور بالتصفيق، خايف ارجع له تانى، بفكر فى اللى ناسينى، موعود، انت اكيد من عالم تانى، عشنا قد ايه التى اشعلت المسرح وتمايل الجمهور على لحنها الراقص، عيش، انا باعترف، انا حبيت، بالله عليكى، لكل عاشق وطن التى انسجم الجمهور مع كلماتها الحالمة ولحنها الجذاب، جانا الهوى.
واستأذن خالد سليم، الحضور فى استضافة تامر ربيع، أحد الاصوات الجديدة الواعدة، ليشاركه غناء "ابن الاصول"، ولاقى الاعجاب والاستحسان، بعدها استأنف البرنامج وتغنى بـ 5 دقايق، فى يوم وليلة، ثلاث سلامات، اديش كان فى ناس، واختتم الحفل باغنية بلاش الملامة وتفاعل معها الجميع وقوفًا وغناءً وتصفيقًا، كما تراقصت اضواء المسرح والمدرجات وكأنها تحتفى بالجمهور ومعشوقهم.
"
هل تؤيد مقترح تعديل عقوبة تعاطي الحشيش؟

هل تؤيد مقترح تعديل عقوبة تعاطي الحشيش؟