رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

بالفيديو.. إهمال سائق مترو بـ"روما" يتسبب في كارثة

الإثنين 17/يوليه/2017 - 05:14 م
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية
يارا كشفية
طباعة
شهدت محطة مترو الأنفاق الإيطالية (ترمينى) حادثا بشعا، حيث تعرضت سيدة تدعى نتاليا كارجوفيك _البالغة من العمر 43 عاما كانت تمشى ببطء حاملة على ذراعها اليمنى بعض الملفات، بينما كانت تحاول الصعود إلى عربة قطار المترو، وعندما أدركت أن الأبواب ستغلق حاولت النزول مجددا ولكن لم يحالفها الحظ فانغلقت الأبواب بسرعة شديدة على ذراعها.
وبدأت تتعالى صرخات الركاب ليلفتوا انتباه السائق -الذي ظهر في كاميرات المراقبة أثناء تناوله الطعام- أملا فى أن يتوقف القطار، وتبين أيضًا من كاميرات المراقبة أن أحد أفراد الأمن جرى نحو تلك السيدة، وحاول أن ينتزعها من القطار، ولكن باءت هذه المحاولات بالفشل.
ورغم أن ذراعها قد انجرح وانكسر وفاض الدم على قميصها لم يلاحظ السائق أى شىء بل وازدادت سرعة القطار، وحاولت أن تجرى مع القطار ولكنها سقطت على ركبتها ولوّحت بيدها اليسرى وهى تصرخ من شدة الفزع والخوف فالقطار على وشك أن يدخل النفق المظلم، فحاولت أن تتشبث بالحائط بيدها اليسرى.
فى الوقت نفسه سحب الركاب مكبس الطوارئ من داخل العربة ولكن باءت أيضا محاولاتهم بالفشل فلم يتوقف القطار ولم يقلل هذا الأمر من سرعته.
وفى آخر محاولة _التى وصل القطار فيها إلى المحطة التالية وهى محطة كافوار، وهنا أدرك السائق ما حدث فأسرع بوقف القطار واتصل بفرق الإنقاذ التى جاءت على الفور، وعلاوة على أن كاميرات الفيديو قد نقلت مدى تشتت تركيز السائق فقد نقلت أيضا أن المكابس لا تعمل لأن الأبواب لم تنفتح إلا عندما لاحظ السائق.
وعلى الفور تم نقل ناتاليا إلى مشفى سان جوفانى، وظلت فى العناية المركزة ومن ثم تم نقلها إلى تور فرجاتا لإجراء عملية فى الحوض.
وألقت الشرطة القبض على سائق المترو وفتحت محكمة روما تحقيقا معه وصرحت شركة أتاك (وهى شركة خاصة بالنقل والمواصلات) بأنها بدأت فى فتح تحقيق داخلي معه وحصلت على صورة كاملة للحادث بكافة التفاصيل، وزار مسئولون شركة أتاك المستشفى بحثا عن أخبار بشأن ناتاليا.
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟