رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

سقوط "الذئاب المنفردة" خلال 7 أيام.. "الداخلية" تصفى 32 إرهابيًا في 5 محافظات خلال تبادل لإطلاق النار.. مصدر أمني: الدعم القطري للإرهابيين في مصر "مثبت".. وقناة الجزيرة تحرض ضد الشرطة

الأحد 16/يوليه/2017 - 10:56 م
الشرطة المصرية -
الشرطة المصرية - أرشيفية
احمد يحيي - محمد الديسطي
طباعة

تمكنت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية من تصفية 32 إرهابيا، ينتمون لحركة حسم الإرهابية والجماعات التكفيرية في 5 محافظات، خلال أسبوع واحد.

وقال مصدر أمني رفيع المستوى إن الضربات الأمنية، التي أسفرت عن مقتل 32 إرهابيا، خلال مواجهات أمنية مباشرة لأوكارهم، كانت بناء على معلومات موثقة من قطاع الأمن الوطني، مشيرا إلى أن المداهمات الأمنية والملاحقات كانت مقننة من النيابة العامة، وتم استخراج الأذون القانونية لمباشرة تنفيذها في سرية تامة، حتى يتسنى لأجهزة الأمن توجيه ضربات استباقية مقننة لقيادات التنظيم الإرهابي في البلاد، عقب رصد تعليمات من قيادات التنظيم الهاربة إلى قطر وتركيا لعناصرها المسلحة والذئاب المنفردة، تنفيذ عمليات لإرباك المشهد فى مصر.

قناة الجزيرة
قناة الجزيرة

دعم قطر.. وتحريض الجزيرة

وأكد المصدر الأمني، في تصريحات خاصة لـ"البوابة"، أن الدعم القطري للإرهابيين في مصر واضح، ومثبت بناء على معلومات موثقة، مشيرا إلى أن أجهزة الأمن رصدت تحريض قناة الجزيرة القطرية الدائم ضد وزارة الداخلية المصرية عبر ترويجها الشائعات عن تصفية رجال الأمن لمواطنين أبرياء، وهو ما ردت عليه الوزارة ببيانات أمنية موثقة بأرقام القضايا المطلوب على ذمتها هؤلاء الإرهابيين، وبناء على أمر قضائي.

وكشف المصدر عن اعتراف حركة حسم بمقتل عناصرها على يد الشرطة المصرية، خلال مواجهات الأسبوع الماضي، يدحض أكاذيب قناة الجزيرة التي تدافع دائما عن حقوق الإرهابيين !.

سقوط الذئاب المنفردة

تصفية الإرهابيين

ففي 8 يوليو الجاري، أعلنت وزارة الداخلية تصفية 14 عنصرا إرهابيا شديدى الخطورة بمحافظة الإسماعيلية، وكان الإرهابيون فارين من محافظة شمال سيناء، وعثر بحوزتهم على مخططات لإستهداف بعض رجال الشرطة والقوات المسلحة، وهم من العناصر الإرهابية الهاربة والمتورطة في تنفيذ العمليات العدائية التى شهدتها البلاد خلال الفترة الأخيرة

حركة حسم
حركة حسم

حركة حسم

وفي اليوم نفسه، 8 يوليو، أعلنت الداخلية تصفية أخطر عنصرين بحركة حسم، التابعة لتنظيم الإخوان الإرهابي بمنطقة 6 أكتوبر، عقب توافر معلومات مؤكدة لقطاع الأمن الوطنى تفيد اعتياد بعض كوادر حركة حسم الإرهابية التردد، فى إطار الإعداد لتنفيذ عمليات عدائية، فتم التعامل مع تلك المعلومات عقب استئذان نيابة أمن الدولة العليا، وحال اقتراب القوات منها بادرت العناصر المستقلة لها بإطلاق أعيرة نارية بكثافة تجاه القوات، مما دفعها للتعامل مع مصدر النيران، وأسفر ذلك عن مصرع الإخوانى الإرهابى على سامى فهيم الفار،و الإخوانى الإرهابى ماجد زايد عبد ربه على.

سقوط الذئاب المنفردة

تنظيم داعش

وفي 10 يوليو الجاري، تمكنت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية من تصفية 6 إرهابيين شديدي الخطورة ينتمون لتنظيم داعش الإرهابي فى محافظة أسيوط، وقالت الوزارة، في بيانها، أنه فى إطار جهود الوزارة الرامية لملاحقة البؤر الإرهابية والإجرامية، التى يضطلع كوادرها بتنفيذ حوادث العنف بالبلاد سعيًا وراء إثبات تواجدهم على الساحة ومحاولة زعزعة الاستقرار بالبلاد، توافرت معلومات لقطاع الأمن الوطنى مفادها اتخاذ مجموعة من العناصر الإرهابية المعتنقة لأفكار تنظيم داعش من إحدى الشقق السكنية الكائنة بعمارات غير مأهولة بالسكان بنطاق مركز ديروط بمحافظة أسيوط، وكرًا تنظيميًا لهم والإعداد لتنفيذ سلسلة من العمليات الإرهابية بنطاق محافظات الوجه القبلى، و"تم التعامل مع تلك المعلومات، وتحديد الوكر الذى يختبئ فيه هؤلاء العناصر

قامت القوات بمداهمته - عقب استئذان نيابة أمن الدولة العليا- لضبطهم، غير أنهم حال استشعارهم باقترابها بادروا بإطلاق الأعيرة النارية تجاهها، فتم التعامل معهم مما نتج عنه مصرع كافة المتواجدين بها، وهم 6 عناصر إرهابية، وعثر بحوزة هؤلاء العناصر على 5 أسلحة آلية وقنبلة دفاعية و83 طلقة آلى وملابس عسكرية ومطبوعات تثقيفية تحوى مفاهيم وشعارات التنظيمو وسائل إعاشة.

سقوط الذئاب المنفردة

حسم الفيوم

وفى 11 يوليو، أعلنت وزارة الداخلية تصفية عنصر بحركة حسم الإرهابية بمحافظة الفيوم، عقب توافر معلومات تفيد تردد بعض كوادر حركة حسم الإرهابية على محافظة الفيوم للالتقاء بآخرين، تمهيدًا لإصطحابهم لإحدى المناطق الجبلية لتلقى دورات تدريبية على استخدام الأسلحة، فى إطار الإعداد لتنفيذ عمليات عدائية.

وتابع: "تم التعامل مع تلك المعلومات عقب استئذان نيابة أمن الدول العليا، وأسفرت عمليات التمشيط عن رصد توقف إحدى السيارات (ماركة جيب شيروكى) ودراجة بخارية بالمنطقة، وحال اقتراب القوات منها بادر قائد الدراجة البخارية بإطلاق أعيرة نارية تجاه القوات؛ ما دفعها للتعامل مع مصدر النيران، وأسفر ذلك عن مصرعه.

.. وفى المرج

وفى 12 يوليو أعلنت وزارة الداخلية مقتل عنصر من عناصر حركة حسم الإرهابية في مواجهات مع الشرطة في منطقة المرج. وقالت الوزارة، في بيان لها: إنه استمرارًا فى ملاحقة وزارة الداخلية لعناصر ما يسمى بحركة حسم (الجناح المسلح لجماعة الإخوان الإرهابية) وتحديد أوكارهم التنظيمية التى يتخذونها مأوى لهم ومنطلقًا لتنفيذ أعمالهم العدائية، توافرت معلومات مؤكدة لقطاع الأمن الوطنى تفيد إختباء أحد الكوادر الإرهابية التابعة لحركة حسم الإخوانية الهارب أحمد محمد عمر سويلم، مواليد 28 يناير1981، موظف يقيم مركز الفشن،بنى سويف، السابق تورطه فى تنفيذ العديد من الحوادث الإرهابية، بإحدى الشقق المؤجرة بمنطقة كفر الشرفا/المرج القاهرة.

وأضافت الوزارة أنه تم التعامل مع تلك المعلومات، عقب استئذان نيابة أمن الدولة، وحال مداهمة القوات للشقة التى يختبأ فيها المذكور، فوجئت بإطلاق أعيرة نارية تجاهها مما دفعهم للتعامل مع مصدر النيران، وأسفر ذلك عن مصرع الإرهابى المذكور، وعُثر بمحل الواقعة على (بندقية آلية، طبنجة 9مم، بندقية خرطوش، كمية كبيرة من الذخيرة وفوارغ الطلقات). أعلنت وزارة الداخلية مقتل اثنين من كوادر حسم المسئولين عن توفير العبوات الناسفة للحركة ومصرع 4 آخرين بالإسماعيلية.

سقوط الذئاب المنفردة

إرهابيين الجيزة والإسماعيلية

وفى 15 يوليو، قالت الداخلية، فى بيان لها، إنه توافرت معلومات مؤكدة لقطاع الأمن الوطنى حول تردد عناصر إرهابية من حركة حسم (إحدى الكيانات المسلحة للجماعة الإرهابية) بطريق أبو رجوان محافظة الجيزة لتنفيذ إحدى العمليات العدائية، فتم التعامل مع تلك المعلومات عقب إستئذان نيابة أمن الدولة العليا وتمشيط الطريق لضبطهم.

وأسفرت عمليات التتبع عن تواجد تلك العناصر بالمنطقة المُشار إليه.. وحال إقتراب القوات منها بادر مُستقليها بإطلاق أعيرة نارية تجاه القوات مما دفعها للتعامل معهم وأسفر ذلك عن مصرع اثنين وهما: الإخوانى الإرهابى سلامة سعيد كامل عطا من مواليد 5/8/1978 مدرس، يقيم كفر المنشى، مركز أبوحمر بسيون/ محافظة الغربية.والإخوانى الإرهابى محمد كمال مبروك عبدالله، مواليد 9/6/1993، طالب بكلية زراعة، يقيم قرية الطيرية، مركز كوم حمادة البحيرة.

وعُثر بمحل الواقعة على 2 بندقية آلية عيار 7،62×39 مم وكمية من الذخيرة وفوارغ الطلقات. يشار إلى أن المذكورين من كوادر حركة حسم الإرهابية والسابق اضطلاعهما بدور بارز لصالحها خلال الفترة الماضية تمثل فى تنفيذ تكليفات قياداتهم الهاربين خارج البلاد بالتخطيط وتوفير الدعم اللوجيستى (الأسلحة المختلفة – العبوات الناسفة) لتنفيذ العديد من الحوادث الإرهابية.

كما أن الأول محكوم عليه بالمؤبد فى القضايا "257/2015 جنايات عسكرية الإسكندرية، 289/2015 جنايات عسكرية الإسكندرية، 64/2016 جنايات عسكرية الإسكندرية "، والثانى مطلوب ضبطه فى القضية رقم 420 / 2017 حصر أمن دولة عليا "الحراك المسلح للجماعة الإرهابية".

كما قامت أجهزة الوزارة المعنية، صباح 15 الجارى، بإستهداف مجموعة من العناصر الإرهابية الهاربة،عقب إستئذان نيابة أمن الدولة العليا، التى إتخذت من إحدى المناطق الصحراوية الكائنة بقرية جلبانة، دائرة قسم شرطة القنطرة شرق، محافظة الإسماعيلية وكرًا لاختبائهم والإعداد لتنفيذ سلسلة من العمليات الإرهابية بنطاق المحافظة.. وحال إقتراب القوات منهم فوجئت بإطلاق الأعيرة النارية تجاهها.. فتم التعامل معهم ونتج عن ذلك مصرع 4 من العناصر الإرهابية، وقد أمكن تحديد إثنين منهم (جارى تحديد الباقيين) وهما كل من:سهيل أحمد أحمد أحمد الماحى،مواليد 7/5/1997 دمياط ويقيم بها السواحل، مركز كفر البطيخ، طالب. وزكريا محمود زكريا ندا، مواليد 20/8/1996 دمياط ويقيم بها السواحل،مركز كفر البطيخ، نجار موبيليا. وعُثر بحوزة هؤلاء العناصر على بعض المبالغ المالية بعملات مصرية وأجنبية، وسلاح إلى عيار 7.62×39مم، وطبنجة براون عيار 9 مم، وبندقية خرطوش، وكمية من الذخيرة وفوارغ الطلقات، ومطبوعات ورقية تحوى المفاهيم المتشددة، وسائل إعاشة.

"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟