رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

شاهد عيان في مقتل "الطفلة نرمين" بجنوب سيناء يروي تفاصيل الحادث

الأحد 18/يونيو/2017 - 05:12 م
البوابة نيوز
أبو السعود أبو الفتوح
طباعة
روى ناصر تمام، رئيس مجلس إدارة جمعية الإخاء بطور سيناء، أحد شهود العيان على مقتل الطفلة "نرمين"، وأول من فتح "الكيس" المخبأ به جثة الطفلة، وقال: "وجدت حالة من الهرولة والارتباك والصراخ والعويل تسيطر على منطقة حي الزهراء بالعاصمة طور سيناء، حيث إقامتي والأسرة، فأسرعت تجاه الصراخ وإذ بأهل الطفلة يستنجدون بالناس بالبحث عن طفلتهم التي تغيبت منذ الثامنة والنصف تقريبا من مساء أمس".
وتابع تمام، في تصريح خاص لــ"البوابة نيوز"، اليوم الأحد، إلى أنه لم يتوان عن الانضمام للجيران للمساعدة في العثور على الطفلة المتغيبة، مضيفًا: "فأسرعت وأحضرت سماعات كبيرة وبدأنا نذيع عن اختفاء الطفلة وجابت السيارة محملة بالسماعات بها أرجاء المدينة سعيا للعثور على الطفلة".
وأضاف أنه بدأ يبحث هو وصديق له، في الأماكن القريبة من حي الزهراء، حتى وصلا إلى منطقة حي بدر حيث لاحظا وجود كيس ملقى بجوار سور مدرسة بدر الابتدائية.
وأكمل: "هممت أنا وصديقي تجاه الكيس، وفتحته، وإذ بي أجد الطفلة، جثة هامدة، وعلى الفور أبلغت الشرطة والإسعاف"، مشيدًا بدور رجال الأمن، والنيابة العامة، وسرعة استجاباتهم، وجهودهم المضنية في البحث عن الجاني، بجانب حسن معاملتهم الطيبة لشهود العيان، مطالبًا بسرعة القصاص من الجاني.
كان اللواء اللواء أحمد طايل، مدير أمن جنوب سيناء، تلقى إخطارًا من مأمور قسم شرطة طور سيناء، يفيد بالعثور على جثة طفلة تُدعى "نيرمين محمود صالح"، عمرها عامين ونصف، مقيمة بحي الزهراء بمدينة الطور، ويعمل والدها معاون خدمة بمحكمة الطور، ملقاه في كيس أسود بجوار سور مدرسة بدر الابتدائية، وتم وضع الجثة بثلاجة مستشفى الطور العام.
"
هل توافق على تقنين أوضاع حالات التعدي على الأراضي الزراعية؟

هل توافق على تقنين أوضاع حالات التعدي على الأراضي الزراعية؟