رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

تفاصيل وفاة عروس المنوفية "خنقًا" داخل شقتها

الخميس 15/يونيو/2017 - 03:40 م
 عروس المنوفية المتوفاة
عروس المنوفية المتوفاة
أمل سمير
طباعة
عمت حالة من الحزن، أرجاء قرية أبخاص بمركز الباجور بمحافظة المنوفية، عقب العثور على جثة "إيمان"، مشنوقة داخل شقة الزوجية، الكائنة بذات القرية.
"إيمان"، 20 عامًا، متزوجة منذ 5 أشهر من أحد جيرانها بالقرية، ويُدعى "أحمد"، ولكن المشاكل عكرت صفو حياتها الزوجية، لتعود لمنزل أهلها غاضبة، ليقنعها أهلها بالعودة لمنزلها، وعقب يوم من عودتها، وجدوها مخنوقة بـ"إيشارب" داخل شقتها.
ووسط حالة من البكاء، قالت شقيقتها الكبرى تفاصيل الواقعة، قائلةً إنها متزوجة منذ 5 أشهر، وعادت للمنزل غاضبة، ولكن حدثت محاولات الصلح، وعادت لمنزل زوجها أول أمس الثلاثاء.
وأضافت، أنه لم يتم إجبار شقيقتها إيمان على العودة لزوجها، وإنما عادت بإرداتها، حيث اقترحت والدتها الطلاق إذا كانت لا تقدر على الحياة معه، ولكنها رفضت، وأكدت أنها تحب زوجها، وتريد العودة.
واتهمت شقيقتها الكبرى، أهل زوجها، بالتسبب في وفاتها، وقتلها حيث إنها لا تستطيع خنق نفسها بايشارب، مستبعدة انتحارها.
وأشارت إلى أن الزوج أصيب بحالة من الصدمة فور سماعه الخبر، مرددًا: "قتلوها هما اللي قتلوها".
وأوضحت أن والد زوج شقيقتها لم تصبه علامات الذهول من انتحار شقيقتها، بينما وقف يدخن السجائر أمام الجثة، وكذلك والدة زوجها.
وعلي الجانب الآخر، نفي العميد السيد سلطان، مدير البحث الجنائية بمديرية أمن المنوفية، وجود شبهة جنائية في وفاة الفتاة، مؤكدًا أنه لا توجد أي آثار مقاومة بجسدها.
وكان اللواء خالد أبو الفتوح، مدير أمن المنوفية، قد تلقى إخطارًا من رئيس مباحث الباجور بوفاة "إيمان. م. ع"، ربة منزل، خنقا داخل شقتها بقرية ابخاص.
وبانتقال العميد السيد سلطان مدير البحث الجنائي تبين ان الجثة معلقة علي احد ابواب شقتها، وان الضحية عروس منذ 6 اشهر وهناك خلافات زوجية مع زوجها واهله وتركت المنزل واجبرها اهلها علي العودة للمنزل.
واتهم اهل المتوفاة زوجها وشقيقه ووالدة زوجها ووالده بالتسبب في وفاة نجلتهم، وتولت النيابة التحقيق.
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟