رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

حصاد "البيئة" في أسبوع.. اختتام المحادثات الثلاثية بين مصر واليونان وقبرص بإعلان مشترك.. مائدة مستديرة مع "سيداري" للتشاور حول تعميم المشتريات المستدامة والخضراء.. والحكومة تدرس هيكلة قطاع النظافة

السبت 03/يونيو/2017 - 03:25 ص
الدكتور خالد فهمي
الدكتور خالد فهمي وزير البيئة
شرين حنفي
طباعة
اختتمت وزارة البيئة أسبوعها، بالمحادثات الثلاثية التى أجراها الدكتور خالد فهمي وزير البيئة، مع اليونان وقبرص على مستوى الوزراء وذلك بمشاركة سوكراتس فاملیوس وزیر البیئة والطاقة الیونانى، ونيقوس كوياليس، وزیر الزراعة والتنمیة الریفیة والبیئة القبرصى والوفود المرافقة.
أكد خالد فهمى، ان الاجتماع هدف الى تعزيز العلاقات وبحث اوجه التعاون المشترك وتبادل الخبرات مع الجانبین القبرصى والیونانى فى مجالات العمل البيئى، مشدد علي ان اللقاء الثلاثي جاء تفعيلا للقمة الرئاسية التى عقدت فى اكتوبر الماضى، مع التحضير للقمة الرئاسية المقرر عقدها فى نيقوسيا الخريف المقبل.
وناقش فهمي، مع نظيره القبرصي واليونانى العديد من القضايا البيئية ذات الاهتمام المشترك كالتغيرات المناخية والمشكلات البيئية فى البحر الابيض المتوسط للدول الثلاث، بالإضافة إلى إدارة المحميات الطبيعية والمخلفات وآثارها على البيئة.
وأشار إلى انه تم الاتفاق خلال الاجتماع على عقد جولة تعريفية فى اليونان يوليو المقبل، على أن يعقد منتدى فى قبرص سبتمبر المقبل.
وأضاف أن الاجتماع ركز على الخروج بخطط تحقق انجازات سريعة واخرى طويلة المدى حتى يتم تحقيق نتائج ملموسة فى القضايا البيئية المشتركة كحماية البحر المتوسط وانشطة النمو الحضرى علاوة على موضوعات التكيف مع التغيرات المناخية.
واتفق الوزراء الثلاث على إعلان بيان مشترك يشمل المبادرات والرؤى الموحدة حول قضايا حماية البيئة والحفاظ على البحر المتوسط والتغيرات المناخية خلال مؤتمر المحيطات.
كما اتفق الوزراء على ضرورة حماية البيئة مع مراعاة اقتصاديات إدارة الملفات البيئية كالمخلفات الصلبة وكيفية إتاحة فرص للعمل كوسيلة لتحقيق التنمية الاقتصادية والبيئية للدول المطلة على البحر المتوسط.
حصاد البيئة في أسبوع..
التعاون مع " سيداري "
نظمت وزارة البيئة ومركز البيئة والتنمية للإقليم العربي وأوروبا (سيداري) اجتماع المائدة المستديرة للمشتروات الحكومية المستدامة، وذلك بهدف التشاور حول آليات تعميم المشتريات الحكومية المستدامة والخضراء في مصر ووضع الضوابط وتحديد المعايير الخاصة بالمنتجات المستدامة ضمن لوائح المشتريات الحكومية، حيث أن للقطاع الحكومي النصيب الأكبر من مشتروات أية دولة.
تم خلال الاجتماع عرض تفاصيل مشروع سويتش ميد الاسترشادي، الذي تنفذه وزارة البيئة وسيداري بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للبيئة، والمفاهيم الخاصة بالإنتاج والاستهلاك المستدام وتبادل المعلومات والخبرات من خلال استعراض بعض التجارب الدولية ودراسات الحالة
كما تناول الاجتماع كيفية إحداث هذا التحول والتطوير وفق خطط عمل قصيرة ومتوسطة وبعيدة الأجل تراعي مدى جاهزية المنتجات المحلية والسوق المصري لهذه الخطوة.
وأسفر الاجتماع عن عدة توصيات على رأسها أهمية تشجيع الإنتاج المحلي وزيادة كفاءة المنتجات المحلية وتأهيلها لاستيفاء المواصفات القياسية العالمية ومواكبة الطلب العالمي على اشتراطات الاستدامة، ودراسة السوق المصري وتحديد الصناعات والمنتجات المؤهلة للاعتماد وذلك لتحقيق الاستدامة محليا وتشجيع التصدير وتقليص الاستيراد.
كما أوصى الحضور بضرورة دمج تعميم المشتروات المستدامة في قانون المشتروات الجديد، بالإضافة إلى عقد دورات توعوية للمسئولين المعنيين بالتقييم الفني والمالي واتخاذ قرار الشراء بالمؤسسات والهيئات الحكومية.
من جانبه أكد الدكتور حسام علام -مدير برنامج النمو المستدام بسيداري- أهمية التحول نحو كفاءة استخدام الموارد ودمج سياسات الاستهلاك والإنتاج المستدام في خطط وبرامج الدولة وتوجيه الاستثمارات إلى هذا القطاع بصورة تدريجية كما تضمنتها "خطة العمل الوطنية للإنتاج والاستهلاك المستدام" التي أصدرتها الجهات الثلاث في أبريل 2016 تحت مظلة مشروع "سويتش ميد" الإقليمي، بتمويل من الاتحاد الأوروبي.
حصاد البيئة في أسبوع..
هيكلة قطاع النظافة
وأكد فهمي أن الحكومة تعمل حاليا على إعادة تنظيم وهيكلة قطاع النظافة بكافة جوانبه وأهمها الجمع السكني، وأن إنشاء شركة قابضة لإدارة منظومة النظافة لن يضار منها جامعو القمامة أو القطاع الخاص، قائلا: " جامعو القمامة لن يضاروا وأنا صوتكم في مجلس الوزراء"، مضيفا أن نموذج الشركة يمكن أن يختلف من محافظة لأخرى بعد عمل الدراسات الخاصة بكل شركة.
وأشار إلى أنه لن يتم تجديد عقود الشركات الأجنبية العاملة في مجال النظافة كما يشاع، وأن الحكومة تعتبر جامعي القمامة ركنا أساسيا من أركان المنظومة، حيث عقدت وزارة البيئة اجتماعات مع ممثلي جامعي القمامة من أماكن مختلفة للتعرف على مقترحاتهم والتوصل لأفضل الطرق للتعامل مع المخلفات المتبقية بعد الحصول على المفروزات والتي يكون جزء كبير منها مخلفات عضوية وكيفية دمج جامعي القمامة في المنظومة الجديدة.
وأوضح وزير البيئة ان الاجتماعات واللقاءات المستمرة مع نواب الشعب تحت مظلة البرلمان خلقت وعيا بالدور الحقيقي لوزارة البيئة، وأنها الذراع الفنية للحكومة في مواجهة المشكلات البيئية ومنها مشكلة المخلفات.
وأضاف أنه يتم حاليا العمل على تطوير وتطبيق نظاما الكترونيا لدمج المواطنين في الرقابة على منظومة المخلفات ليكونوا جزءا فاعلا في إنجاح المنظومة، مشيرا إلى أن المنظومة من أهدافها تخفيف العبء عن الموازنة العامة والطبقات الكادحة، لذا من الضروري تعدد مصادر التمويل، والأخذ بمبدأ المسئولية الاجتماعية وهذا ما تم مراعاته في قانون الاستثمار الجديد من خلال إدراج مشروعات تدوير المخلفات ضمن المشروعات الاستثماري.
كما أشار فهمي إلى أنه يتم العمل مع جامعي القمامة والقطاع الخاص لخلق قطاع وطني في هذا المجال ووضع السياسات التي تحفزه على العمل.

الكلمات المفتاحية

"
هل تؤيد مقترح تعديل عقوبة تعاطي الحشيش؟

هل تؤيد مقترح تعديل عقوبة تعاطي الحشيش؟