رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

شركة ألمانية تحصل على الحقوق الحصرية للفيلم

"الشيخ جاكسون" يخطف الأنظار خلال ظهوره الأول في "كان"

الأربعاء 24/مايو/2017 - 12:44 ص
الفيلم المصرى «الشيخ
الفيلم المصرى «الشيخ جاكسون»
هيثم مفيد
طباعة
استطاع الفيلم المصرى «الشيخ جاكسون» للمخرج عمرو سلامة، والذى يقوم ببطولته الممثل «أحمد الفيشاوى»، أن يخطف العديد من أنظار شركات الإنتاج خلال التسويق له بمهرجان كان السينمائى، والذى تعقد دورته الـ٧٠ حاليًا بمدينة كان جنوبى فرنسا.
وساهم بشكل كبير المنتج المصرى «علاء كركوتى» مدير ومؤسس شركة «Mad Solutions» ومدير المركز العربى للسينما «ACC»، فى تسويق عدد من الأفلام المصرية والعربية مؤخرًا بعدد من المهرجانات الدولية، وكان أبرزها العام الماضى فيلم «اشتباك» للمخرج محمد دياب، من بطولة النجمة نيللى كريم، والذى شارك بفاعليات الدورة ٦٩ من مهرجان كان السينمائى العام الماضى، حيث شارك فى مسابقة «نظرة ما» إحدى المسابقات المهمة داخل المهرجان.
ونجحت شركة «Media Luna» الألمانية فى الحصول على الحقوق الحصرية للفيلم، والذى من المقرر طرحه فى شهر سبتمبر القادم، حسبما أكد منتج الفيلم «محمد حفظى»، حيث يعمل المخرج «عمرو سلامة» على الانتهاء من أعمال المونتاج الخاصة بالفيلم.
وبهذا تمكن الفيلم من وضع أولى خطواته نحو العالمية بعد التعاقد مع هذه الشركة، والتى قامت مؤخرًا بالحصول على عدد من الأفلام العالمية الهامة وتسويقها جيدًا عالميًا.
وخلال مؤتمر صحفى عقد بمدينة كان الفرنسية الإثنين الماضى، عقب حصول شركة «Media Luna» العالمية على حقوق الفيلم، أكد «إيدا مارتينز» الرئيس التنفيذى للشركة عن فخره بالحصول على حقوق الفيلم الحصرية، وعبر عن سعادته بتجاوز فكر المخرج المصرى «عمرو سلامة» للحدود وبحوزته تلك القصة الشيقة، والتى تحمل فى طياتها قدرا كبيرا من الأصالة والرؤية.
وأضاف «مارتينز» أن الفيلم لديه مقدرة هائلة على لمس قلوب المشاهدين بغض النظر عن مكان تواجدهم، فهذه القصة هى مثال حى للشجاعة وتعلم كيفية التعرف على النفس ورعايتها.
وأوضح مخرج الفيلم «عمرو سلامة» خلال كلمته بالمؤتمر: «أن الفيلم يمثل قصة شخصية عميقة بالفعل، ويمكن من خلال طرحها أن تكون بمثابة رسالة للآخر للتأثير فى حياتهم»، حيث توقع عدد من المواقع الفنية العالمية كـ «variety» و«Screen Daily» نجاح الفيلم تسويقيًا بمهرجان كان السينمائى الدولى ٢٠١٧.
وتعود أحداث قصة الفيلم إلى يوم الخميس ٢٥ يونيو ٢٠٠٩، تزامنًا مع خبر وفاة أسطورة البوب العالمى «مايكل جاكسون»، والذى أثر فى الكثيرين حول العالم، خاصةً أحد الشيوخ الذى كان يلقبه الجميع بجاكسون فى سنوات دراسته.
ويطرح لنا الفيلم عددا من الأسئلة المهمة والتى يحاول الإجابة عنها حول مدى العلاقة بين شيخ المسجد وأسطورة الغناء الأمريكى، والسؤال الأهم هل يستطيع ممارسة حياته بشكل طبيعى بعد ذلك، أم ستعود به ذكرياته وعلاقاته بمن أحبهم إلى السؤال الأهم فى وجدانه، فهل نكتشف أن الاثنين يعيشان داخل عقل وجسد واحد؟.
الفيلم من بطولة النجوم أحمد الفيشاوى، أمينة خليل، ماجد الكدوانى، أحمد مالك، درة، حازم إيهاب، ومن تأليف وإخراج عمرو سلامة، ومن إنتاج «Film Clinic» للمنتج محمد حفظى، وشركة «The Producers» للمنتج هانى أسامة، حيث شكل هذا الثنائى تعاونًا جيدًا مؤخرًا، من خلال عدد من الأعمال المهمة والتى شاركت فى كبرى المهرجانات السينمائية الدولى، مثل فيلم «اشتباك» الذى شارك بمهرجان كان السينمائى ٢٠١٦، وفيلم «على معزة وإبراهيم» للمخرج شريف البندارى، وفيلم «هيبتا» للمخرج هادى الباجورى.
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟