رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
أحمد الخطيب

تنصيب سفراء لـ"النوايا الحسنة" من 7 دول عربية

الجمعة 19/مايو/2017 - 06:40 م
الشيخه نوال حمود
الشيخه نوال حمود
محمد حمزه
طباعة
أعلنت مؤسسة التضامن المصري والعربي أحد مؤسسات المجتمع وهيئة سفراء النوايا الحسنة وحركة وحدة الصف العربي المنبثقين عنها، عن تنصيب العديد من الشخصيات البارزة في الوطن العربي ليكونوا سفراء للنوايا الحسنة، إذ تم اختيار الشيخة نوال حمود من دولة الكويت، والسيدة ليلى العطفاني من المغرب، وأسامة أبو بكر سالم من اليمن، وصادق بخيت الفكى من السودان، وديانا فؤاد النمري من الأردن، ومحمود يوسف المحمود من البحرين.
وقالت الدكتورة سناء شريف رئيسة هيئة السفراء والنوايا الحسنة التابعة لمؤسسة التضامن المصري العربي، في تصريحات صحافية اليوم الجمعة: إن التنصيب سيكون في أحد فنادق القاهرة مساء الثلاثاء المقبل، ويكرم على هامش الاحتفالية، عدد بارز من رموز ونجوم وسفراء المجتمع المصري والعربي، إذ يتم تكريم عمرو موسى أمين جامعة الدول العربية السابق، والسفير محمد العرابي وزير الخارجية السابق وأمين حركة وحدة الصف المصري العربي التابع لمؤسسة التضامن واللواء الوزير طارق المهدي، واللواء الوزير سمير فرج، والسفيرة منى عمر عضو المجلس القومي المرأة، ومساعد وزير الخارجية الأسبق للشئون الأفريقية، واللواء شبل عبدالجواد قائد الشرطة العسكرية السابق، والدكتور أسامة الأزهري مستشار الرئيس للشئون الدينية، والقس يوحنا مقلد، والفنانة فردوس عبدالحميد، والكاتبة الصحافية سامية زين العابدين زوجة الشهيد اللواء عادل رجائي، ومايا مرسي رئيس المجلس القومي للمرأة، وتهاني البرتقالي، والسفير فهمي فايد مساعد وزير الخارجية الأسبق للشئون البرلمانية، الدكتور هيثم إبراهيم غنيم.
وأضافت الدكتورة سناء شريف، أن هدف مؤسسة التضامن المصري العربي هو التعاون مع الشخصيات العامة في الوطن العربي للقيام ببعض الأعمال الإنسانية لخدمة شعبنا العربي الذي يعاني من جراء الأحداث السياسية، إذ يعد تكليف شرفي لهؤلاء السفراء الذين يحملون صفة لها أبعاد إنسانية تفوق الأعمال السياسية والدبلوماسية.
واختتمت، رئيسة هيئة السفراء والنوايا الحسنة تصريحاتها قائلة: إن تكليف هؤلاء النجوم والرموز المصرية والعربية المؤثرة يسهم في نشر الوعي ويدعم القضايا التي تهم المواطن العربي ونحن نرغب في المساهمة في استقرار الأوضاع المعيشية للمواطن.
جدير بالذكر أن مؤسسة التضامن العربي، تضم نخبة من الرموز البارزة في العمل التطوعي المصري ويتولى رئاسة مجلس الأمناء بها الدكتور زين السادات وهو مؤسس حركة وحدة الصف المصري والعربي المنبثقة من المؤسسة وأمينها العام السفير محمد العربي وزير الخارجية السابق، فيما ترأس الدكتورة سناء شريف هيئة السفراء والنوايا الحسنة، وتضم المؤسسة عددًا كبيرًا من سفراء النوايا الحسنة في مصر والعالم العربي.

الكلمات المفتاحية

هل تؤيد استحداث وظيفة معاون أمن بوزارة الداخلية؟

هل تؤيد استحداث وظيفة معاون أمن بوزارة الداخلية؟