رئيس مجلس الإدارة
ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس مجلس الإدارة
ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي أسامة العنيزي
عاجل

غياب الخدمات عن "أبيس عرابي" والمسئولية تائهة بين البحيرة والإسكندرية

الأربعاء 17-05-2017| 02:04م
أبيس عرابي أبيس عرابي
امنية العراقي
يعاني اهالي قرية "ابيس عرابي" من نقص الخدمات الأساسية والطرق غير الممهدة والبنية التحتية التي اوشكت علي الانهيار ومياه الشرب غير صالحة للاستخدام الآدمي وانقطاع الكهرباء، ويسميها الأهالي في القري المجاورة بالقرية الحائرة وذلك نظرا لأنها تقع علي ارض تابعة لمحافظة البحيرة اما عن كافة خدماتها وسكانها فيتبعون محافظة الإسكندرية.
وتلقت "البوابة نيوز"، استغاثة من أهالي قرية "ابيس عرابي"، في البداية، قال الأهالي ان قرية ابيس عرابي تنقسم بين محافظتي الإسكندرية والبحيرة حيث تتبع القرية في كافة الخدمات محافظة الإسكندرية والدليل علي ذلك ان بطاقة الرقم القومي الخاصة بالأهالي تم إصدارها من سجل المنتزه اول الرمل وتتبع القرية في التخطيط محافظة البحيرة، فضلا عن أن القرية تعاني من الإهمال حيث نواجه نقص شديد في الخدمات تتمثل في طرق غير ممهدة ولم يتم تأهيلها منذ اكثر من ربع قرن وقامت الجمعية الزراعية في ذلك الوقت بجمع التبرعات من المتبرعين وتم رصف احد الطرق بالجهود الذاتية وحتي الان لا يوجد أي تغييرات واعمال أجريت بالقرية من قبل الأجهزة التنفيذية برغم من ان الطرق تحتاج الي تدخل فوري وسريع.
وأضاف الأهالي، قبل حلول شهر رمضان الكريم يوجد كارثة اخري يعانون منها وهي تلوث مياه الشرب بسبب تهالك شبكات المياه وانقطاعها بشكل قد يكون مستمر والذي نتج عنه مياه شرب مختلطة بالطين عند عودتها بالإضافة الي انقطاع الكهرباء وقلة مياه الري للأراضي الزراعية وبالرغم من كل ذلك فالقرية لم يتم تحديد تبعية إدارية لها لان القرية بأكملها تقع تحت تخطيط محافظة البحيرة وكافة الخدمات والأحوال الشخصية تقع تحت محافظة الإسكندرية، مما دفع السادة المسئولين الي تجاهل مشكلاتنا واستغاثتانا بسبب ذلك الانقسام. 
واستكمل الأهالي حديثهم في المشاكل التي تواجههم في الأراضي الزراعية والتي وصل الحال بها الي جفاف التربة وبوارها وحدوث ضرر بمحصول الأرز فمنذ ردم الترع والتي كانت بمثابة العامود والسند لري وتحويلها الي نظام الري عبر مواسير مغلقة ذات منسوب مياه منخفض تدهورت الأراضي الزراعية.
وناشد الأهالي محافظي الإسكندرية والبحيرة والجهات المختصة المعنية بالتدخل السريع لا يجاد حلول لمشكلاتنا قبل حلول شهر رمضان الكريم وذلك نظرا لمعاناة التي يشهدها الأهالي من نقص بالخدمات والمشكلات الأساسية.
طباعة
sms

تعليقات Facebook

تعليقات البوابة نيوز

الأكثر قراءة الأكثر تعليقا آخر الأخبار

استطلاع الرأى

أي قناة ستشاهدها في رمضان؟

آخر الأخبار راديو البوابة