رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
إسلام حويلة
ad a b
ad ad ad

خلال احتفالية إطلاق أول حاضنة أعمال بالجامعات الحكومية.. وزير التجارة: التشغيل الرسمي لجهاز تنمية المشروعات الصغيرة قريبًا.. رئيس جامعة القاهرة: المرأة المصرية من أكفأ نساء العالم

الأحد 07/مايو/2017 - 08:03 م
البوابة نيوز
شيماء عبد الواحد- مني هيبة
طباعة
أطلقت جامعة القاهرة، اليوم الأحد، حاضنة أعمال بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بالتعاون مع عدد من الشركاء، لتكون أول حاضنة أعمال فى الجامعات الحكومية المصرية، وذلك فى احتفالية وحضور كل من الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى، وطارق قابيل وزير الصناعة والتجارة، والدكتور جابر نصار، رئيس جامعة القاهرة، والدكتورة ماجدة على صالح القائم بأعمال عميد كلية الاقتصاد والعلوم السياسية
خلال احتفالية إطلاق
وأكد المهندس طارق قابيل، وزير الصناعة والتجارة، أن جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة وريادة الأعمال الذى أطلقته الوزارة سيتعامل مع كل الوزراء وسيكون له مجلس إدارة متخصص، وأنه يختص بريادة الأعمال والتدريب من أول الفكرة إلى الإنفاق عليها وتكبيرها، مشيرًا إلى أن حضر أول اجتماع مع رئيس الوزراء لوضع السياسة العامة لعمل الجهاز، قائلا: "هو بالفعل يعمل ولكننا فى طور التشغيل الرسمى له وسنعلن عن ذلك قريبًا".
وأضاف، أن الوزارة تهدف إلى تنمية ثقافة العمل الحر بين الشباب وتطلع الخروج بأفكار ومشاريع كثيرة ومؤثرة فى اقتصاد البلد، لافتًا نعمل على هذه الأفكار مع ذوى الاحتياجات الخاصة والسيدات أيضًا، ونعمل كذلك على تطوير التعليم، وتقوم الوزارة بوضع خريطة الاستثمار الزراعى التى تمثل أهمية كبيرة وتكون بمثابة التغذية لهذه الأفكار الجديدة وأنجزنا كل محافظات الصعيد مصنع مصنع فى غضون 6 أشهر". 
وقال قابيل: إن تدشين حاضنة الأعمال بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية جامعة القاهرة يمثل الكثير من الأمل للبلد؛ لأن هناك أفكارًا رائعة تظهر وتموت لعدم وجود الرعاية الكافية لها، مشيرًا إلى أن هذه الحاضنات تساهم فى دعم الأفكار ورعايتها وتكبيرها ومن ثم هناك أهمية خاصة لريادة الأعمال. 
وتابع: "آن الأوان للتركيز على هذا الاتجاه وجهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة وريادة الأعمال الذي أطلقته الوزارة استعانت بالدكتورة هالة السعيد لبنائه وهى عميدة الكلية وتساعدنى حتى الآن لأن المشروعات الصغيرة والمتوسطة مبعثرة فى أماكن كثيرة ونحاول ربطها ببعضها
خلال احتفالية إطلاق
وأكد الدكتور جابر نصار، رئيس جامعة القاهرة، أن المرأة المصرية من أكفأ سيدات العالم، مشيرًا إلى أنه ولأول مرة فى مصر تطلق كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بالجامعة حاضنة أعمال بهذا الحجم، مؤكدًا أن الجميع مسئولين عنها، وأن هذه المبادرة كانت وراءها الدكتورة هالة السعيد منذ أن كانت عميدة لكلية الاقتصاد قبل أن تصبح وزيرة للتخطيط والمتابعة.
وأضاف نصار، "نأمل أن تكون حاضنة الأعمال قادرة على إحداث التغيير ومن مميزات إطلاقها أن الجامعات دائما تحمل شعلة التغيير فى المجتمع"، مشيرا إلى أن الطلاب يأتون إلى الجامعة من كل النطاق الجغرافى فى الدولة المصرية من الريف والمدينة والقرية والأحياء الفقيرة والغنية، قائلا: "أتمنى أن تثمر هذه المبادرة وهذه الصورة الجميلة ثمارا أكثر انتشارا فى جامعات حكومية أخرى وكليات أخرى فى جامعة القاهرة والجامعة ستقدم كل الدعم المطلوب لتنجح هذه المبادرة وتتوسع سواء ماديا أو فنيا أو بحثيا ونريد أن نغير هذا المجتمع انطلاقا من الجامعة فالجامعة هى المسئولة عن تغيير الفكر والثقافة وليس تعلم ودراسة مثلما هو موجود فى المدرسة
خلال احتفالية إطلاق

وقالت الدكتورة ماجدة صالح، القائم بأعمال عميد كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة، إطلاق حاضنة الأعمال حلما أصبح حقيقة وتأتى تماشيا مع أهداف خطة الجامعة الاسترشادية التى تم وضعها طبقا لإستراتيجية الدولة 2030، الكلية ترفع وعى الطلاب وخريجى الكلية وطلاب جامعة القاهرة بشكل عام فى مجالات متعددة.. 

وأشارت إلى أن حاضنة الأعمال تستند على 9 أهداف وتسعى لتوفير بيئة ملائمة للمشروعات الصغيرة وحمايتها وتحويل البحوث الدراسات لمشروعات وربط الصناعات مع بعضها والمساهمة فى تحويل البطالبة لقوة اقتصادية. 
وتابعت صالح، أن كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بالجامعة، أثرت فى إثراء الحياة العامة، خريجيها سطور إنجازات بأحرف من نور، ومشاركة الأساتذة فى إثراء الحركة العلمية والعملية. 
وشهد الحفل توقيع عدد من مذكرات التفاهم بين حاضنة الأعمال وعدد من الشركاء المحليين والدوليين، فى حضور عدد من السفراء وممثلى المؤسسات الاقتصادية المحلية والدولية، من بينهم الدكتورة هبة مدحت زكى مؤسس الحاضنة، ونضال عصر المدير التنفيذى للبنك المصرى الخليجى، وشيرى كارلين مدير بعثة الوكالة الأمريكية للتنمية بمصر، وهادية حمدى الممثل عن الجامعة الألمانية بمصر.
وتقدم الحاضنة خدمات شاملة ومتكاملة عن ريادية الأعمال على مستوى الجامعات الحكومية المصرية، وتهدف إلى أن تصبح مركزًا متميزًا لريادة الأعمال فى مصر والوطن العربى، وذلك من خلال تقديم مجموعة متكاملة ومتميزة من أجل بناء جيل جديد من رواد الشباب قادر على المساهمة الفعالة فى نمو الاقتصاد المصرى وتحقيق التنمية المستدامة عن طريق خلق فرص عمل لائقة وصقل مهارات الابتكار لدى الشباب المصرى".

الكلمات المفتاحية

"
هل تتوقع انفراجة بين مصر وأثيوبيا بشأن أزمة سد النهضة؟

هل تتوقع انفراجة بين مصر وأثيوبيا بشأن أزمة سد النهضة؟