رئيس مجلس الإدارة
ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس مجلس الإدارة
ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي أسامة العنيزي
عاجل

صرخة فاطيما : موظفو قنصلية مصر بإيطاليا أهانوني وضربوني

الأربعاء 19-04-2017| 04:22م
صورة تعبيرية صورة تعبيرية
ياسمين عزت
تقدمت المواطنة المصرية "فاطيما حسين مناع" من محافظة الإسكندرية، المقيمة بمدينة ميلانو – إيطاليا وتحمل الجنسية الإيطالية، بإستغاثة لـ موقع "البوابة نيوز"، تشتكى فيها من سوء المعاملة وتعرضها للإهانة والسًب من موظفي القنصلية المصرية بميلانو وتعديهم بالضرب المبرح على نجلها أثناء إنهاء أوراق شخصية، ما تسبب في إصابته بارتجاج في المخ حسب التقارير الطبية.
وفي بداية شكواها استغاثت "فاطيما" بالنائب "عبد الرحيم علي" رئيس مجلس إدارة البوابة نيوز قائلة: "أرجو التدخل ومناشدة وزارة الخارجية لمنع موظفي القنصلية المصرية من إهاناتهم المتتالية للمغتربين المصريين بإيطاليا داخل القنصلية أثناء إنهاء أوراقهم الخاصة، حيث كنت حالة من بين حالات عديدة تعرضت للإهانة من الموظفين هناك، حيث تعرضت للتحرش والسب داخل القنصلية، فضلا عن تعرض نجلي "شريف فاروق سرحان" البالغ من العمر 29 عاما، للضرب المبرح الدي نتج عنه إرتجاج بالمخ حسب ماجاء بالتقارير الطبية.
وتابعت "فاطيما":وصلت أنا ونجلي "شريف" في صباح يوم 4 أبريل لـ مقر القنصلية المصرية بـ "ميلانو"، لتصحيح بيانات إسمه في البطاقة الشخصية الخاصة به ودفعت الرسوم والمصروفات، وإنتظرنا دورنا حسب ترتيب ساعة الوصول، وبعد مرور عدة ساعات وفي تمام الساعة 4 مساءا همَ الموظفون للخروج لتناول وجبة الغذاء، علي أن يعودوا بعد ساعة، مع العلم أن المواعيد الرسمية للعمل من الساعة 9 صباحا وحتي الساعة الساعة 7 مساءا دون تضمينها وقتا للراحة وكما هو موضح علي لافتة داخل القنصلية، وتعدي الوقت الساعة السادسة والنصف ولم يأتي الموظفين.
وإستكملت : وخوفا من مرورالوقت دون إنهاء اللازم في الأوراق ، ما كان أمامي خيار سوي البحث عن باب أخر للدخول للإستفسار من أحد الموظفين، وبالفعل سمحوا لنا بالدخول، وعند إستفسارنا ردوا بإستنكار وعصبية أثارت إعتراضي وإستنكاري لسوء المعاملة، إحتجزونا بالداخل ومنعونا من الخروج، وإتصل "شريف" علي البوليس الإيطالي لإنهاء إحتجازنا، لكنهم أفادونا بعدم قدرتهم للتدخل، لأنهم غير مسموح لهم بالمرور بالأراضي الدبلوماسية المصرية "القنصلية".
وقالت "فاطيما" :كـ رد فعل مقهور، قام إبني بتصوير المكان وتسجيل الكلمات اللاذعة التي تبادلوها في حديثهم معنا، فحاول 3 موظفين أخذ الهاتف عنوة وأبرحوه ضربا، فأخذت أصرخ بأصوات بطريقة هيستيرية من الهلع الذي أصابني، فما كان منهم إلا أن تحرشوا بي وسبوني بأفظع الشتائم.
وتابعت: وأثناء هذه المهزلة نجح إبني في الهروب للخارج، للإستغاثة بالشرطة الإيطالية لإخراجي من بين قبضة الموظفين، وعندما علموا أني أحمل الجنسية الإيطالية تدخلوا لمنع إحتجازي بالداخل، وساعدوني في الخروج، ونظرا لحالة إبني الصحية المتدهورة نتيجة التعدي عليه بالضرب، طلبوا الإسعاف التي نقلته للمستشفي، وحصلنا علي تقرير طبي يفيد بإصابة إبني بإرتجاج بالمخ.
وعبرت "فاطيما" بإستنكار ودهشة مما لاقته داخل القنصلية قائلة: بعد هذه المسرحية، ذهبت لهم لإنهاء الأوراق الخاصة بإبني، فاجئوني بردهم قائلين بعناد: "ليس لك أوراق ومش هنخلصلك حاجة"، وعندما طالبت بإسترداد ما دفعته من مصاريف رفضوا بغطرسة شدية.
وقالت"فاطيما" للعجب أن تساندني الشرطة الإيطالية وتعامني معاملة طيبة، ونصحوني بتحريرمحضر بمديرية الأمن الإيطالية، فيما طالبت بأخذ موافقة من الأمن لتنظيم وقفة إحتجاجية أمام القنصلية، وبعدها بأيام قليلة إتصل بي القنصل "أحمد شاهين" لمحاولة الوقوف علي حل مشكلتي، وكردا للإعتبار طالبته بتعويض معنوي "الإعتذار لإبني"، فضلا عن تعويض مادي، لكنه قابل الطلب بالرفض.
وإختتمت حديثها قائلة: قلت للقنصل هكمل المشوار، وأعترض بتنظيم وقفة إحتجاجية أمام القنصلية لوقف المهازل التي تتكرر كل يوم بالقنصلية، حتي تصونوا كرامة المواطن المصري، لأنكم معينون لحماية حقوقنا، ليس لإهدار كرامتنا وضياع حقوقنا.
والبوابة نيوز تضع هذه الواقعة بين أيدي المسئولين للتحقق منها والتحقيق فيها إذا ثبتت الوقائع وكلنا ثقة في عمل المختصين لما فيه خير البلاد والعباد.
طباعة
sms

تعليقات Facebook

تعليقات البوابة نيوز

الأكثر قراءة الأكثر تعليقا آخر الأخبار

استطلاع الرأى

هل تعتقد أن تركيا وقطر وراء الفيديوهات المفبركة ضد الجيش المصري؟

آخر الأخبار راديو البوابة