رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

الآلاف من أبناء الشرقية يشيّعون شهيدي العريش

الجمعة 24/مارس/2017 - 10:47 ص
جنازة  شهيدي العريش
جنازة شهيدي العريش
سمير ابراهيم
طباعة
شيّع الآلاف من أهالى مركز فاقوس ومدينة القرين بالشرقية، في الساعات الأولى من صباح اليوم، جثمان الشهيدين: المجنّد محمد حسن سالم ويوسف محمد محمد عوض، اللذين استُشهدا، أمس الخميس، خلال تأدية واجبهما الوطني بالعريش.
حيث شيَّع أهالي قرية دوما بأكياد مركز فاقوس جثمان الشهيد الأول في جنازة عسكرية وشعبية مَهيبة تقدَّمها السباعي عبدالرحمن رئيس المدينة وعدد من القيادات الأمنية وزملاء الشهيد، وخرج الجثمان من مسجد القرية ملفوفًا بالعلَم المصري وسط هتافات "لا إله إلا الله الشهيد حبيب الله، ويا شهيد نام وارتاح وإحنا نكمّل الكفاح"، كما تحولت الجِنازة إلى مظاهرة ضد الاٍرهاب وأعمال العنف التي تشهدها منطقة سيناء، وتمّت مواراة جسد الشهيد في مقابر الأسرة بمسقط رأسه وسط بكاء أهله وأصدقائه.
وفي مدينة القرين شيَّع أهالى القصاصين جثمان الشهيد المجنَّد "يوسف محمد محمد محمد عوض" 21 عامًا الذي استُشهد متأثرًا بإصابته خلال تأدية واجبه الوطني في مداهمة إحدى البؤر الإرهابية بوسط سيناء، وخرجت القرية عن بكرة أبيها رجالًا ونساءً وأطفالًا وشيوخًا للمشاركة فى وداع الشهيد، وعمّ الحزن أرجاء القرية، وانتابَ الأهالي حالة من الحزن والبكاء الهيستيري فور وصول سيارة الإسعاف التى أقلّت جثمان الشهيد من المستشفى بالسويس حتى مثواه الأخير بمسقط رأسه.
وتم تشييع الجثمان ملفوفًا بعلَم مصر من مسجد العبسي بمسقط رأسه في جِنازة شعبية تقدَّمها المهندس علاء الدين صابر محمد رئيس مدينة القرين، نيابة عن محافظ الشرقية، والعميد أيمن المسلمي مأمور قسم شرطة القرين نيابة عن مدير الأمن وعدد من القيادات العسكرية التي رافقت الجثمان منذ لحظة خروجه من المستشفى وحتى وصوله إلى قريته، كما شارك في تشييع جثمان الشهيد عدد من القيادات الأمنية والتنفيذية ونواب الدائرة.
وتَدافع عدد كبير لحمل النعش قبل مواراته في مقبرته مردِّدين هتافات (لا إله إلا الله، الشهيد حبيب الله والإرهاب عدو الله، يا شهيد نام وارتاح وإحنا نكمل الكفاح والجيش والشرطة والشعب إيد واحدة).
يُشار إلى أن والد الشهيد، مهندس بالإدارة الزراعية بالقرين، ووالدته ربة منزل، والشهيد حاصل على دبلوم المدارس الثانوية الصناعية، ولديه 5 أشقاء من الذكور واثنان من الإناث.
كان المتحدث العسكرى للقوات المسلحة قد أكد أنه أثناء مطاردة العناصر الإرهابية انفجرت عبوتان ناسفتان فى مركبتين للعناصر المداهمة، ما أسفر عن استشهاد 3 ضباط و7 أفراد من أبطال القوات المسلحة، من بينهم شهيد القرين والواجب الوطنى الشهيد يوسف عوض والشهيد مجند محمد حسن سالم 21 سنة من عزبة دومة التابعة للوحدة المحلية بأكياد مركز فاقوس بالشرقية.
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟