رئيس مجلس الإدارة
ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

بعد تسعة شهور.. داعش يعترف بمقتل "أبو وهيب الفهداوي"

الجمعة 17-02-2017| 02:52م
أبو وهيب الفهداوي أبو وهيب الفهداوي
أحمد ونيس
اعترف تنظيم داعش الإرهابي، للمرة الأولى، بمقتل القيادي البارز شاكر وهيب، الملقَّب بـ"أبو وهيب الفهداوي"، بعد تسعة شهور من إعلان الولايات المتحدة الأمريكية مقتله بغارة جوية. 
وبحسب مجلة "النبأ"، الناطقة باسم التنظيم، تحدثت عن قيادي بارز يُدعى عبدالوهاب الكبيسي "أبو نذير العراقي"، موضحًا أن "أبو وهيب" خاض معه معركة الرمادي، قبل أن يُقتلا.
ورغم أن التنظيم لم يذكر توقيت ومكان مقتل "أبو هيب"، لكن الولايات المتحدة الأمريكية كانت قد أعلنت مقتله بغارة على محافظة الأنبار، في مايو من العام الماضي 2016. 
ووفقًا للبيانات التي تم نشرها على لسان أحد عناصر التنظيم في أحد المنتديات الجهادية التابعة لهم، فإن "أبو وهيب" أدَّى أنشودة بعنوان "يا عاصب الرأس"، وفي فيديو نعي المقاتل السعودي الشهير أحمد الشاطري "أبو ثامر المهاجر (المطيري)"، وتلا ذلك ظهور له في العديد من الفيديوهات، والصور، وهو يقود عمليات للتنظيم، ويرتدي في أحدها لباسًا للقوات الخاصة، قبل أن يتوارى عن الأنظار في 2016. 
ويرجَّح أن "أبو وهيب"، الذي وُلد عام 1986 ينحدر من محافظة الأنبار، ودرس لمدة محدودة في كلية الإعلام بجامعة الأنبار، قبل أن يُعتقل في 2006 على يد القوات الأمريكية؛ لانتمائه إلى تنظيم القاعدة، وفي 2012 فرَّ من سجون تكريت؛ ليخوض تجربة جديدة مع تنظيم داعش.
طباعة
sms

تعليقات Facebook

تعليقات بوابة العرب