تشييع جثمان "كبوتشي" نائب بطريرك القدس في بيروت ظهرًا

الإثنين 09/يناير/2017 - 12:06 م
جثمان المطران هيلاريون
جثمان المطران هيلاريون كبوتشي النائب البطريركي العام في القد
رويترز
طباعة
يشيع ظهر اليوم الإثنين، جثمان المطران هيلاريون كبوتشي النائب البطريركي العام في القدس المحتلة وفلسطين، في مدينة "جونية" شمال بيروت.
وتوفي كبوتشي الأحد الماضي في العاصمة الإيطالية روما عن 94 عاما، وسيوارى الثرى في مدافن الرهبان الحلبيين شمال بيروت.
تم تنظيم استقبال رسمي للجثمان في مطار بيروت الدولي، تقدَّمه ممثلون لرؤساء الجمهورية والبرلمان والحكومة في لبنان، إضافة إلى سفير فلسطين في بيروت وبطريرك إنطاكيا للروم الكاثوليك، وحشد كبير من القادة الفلسطينيين واللبنانيين.
واعتقلت السلطات الإسرائيلية كبوتشي عام 1974 وحكمت عليه بالسجن 12 عامًا، قضى منها أربع سنوات، ثم أفرج عنه بوساطة الفاتيكان ودول أوروبية، وأبعد في نوفمبر 1978 عن فلسطين المحتلة إلى روما التي أمضى فيها بقية حياته.
شارك في حملات رفع الحصار عن قطاع غزة، وفي العام 2009 كان من بين الذين شاركوا في حملة على متن سفينة إغاثة في أسطول الحرية الذي حمل المساعدات لأهالي القطاع، لكن السلطات الإسرائيلية صادرت كل ما فيها ولم تسمح لها بالوصول إلى غزة.
كما شارك كبوتشي في حملة التضامن مع الشعب الفلسطيني على متن سفينة "مافي مرمرة" التركية في مايو 2010 لكسر الحصار.
ومنح المطران وسام نجمة القدس تقديرًا لتاريخه النضالي وتقديرا لدفاعه عن حقوق الشعب الفلسطيني، وكرمته كل من السودان ومصر وليبيا والعراق وسوريا والكويت بطابع بريد يحمل صورته.
ونعت حركة حماس المطران، وقالت في بيان: "إن كابوتشي توفي بعد حياة كرّس جزءًا كبيرًا منها للدفاع عن الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة، مجسدًا وحدة الألم والأمل العربي، وقد دفع سنوات من عمره في سجون الاحتلال ثمنًا لهذا الانتماء".
هل تتوقع أنخفاض الحوادث والمخالفات بعد إقرار قانون المرور الجديد؟

هل تتوقع أنخفاض الحوادث والمخالفات بعد إقرار قانون المرور الجديد؟