رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

الجيش يستعرض ذكريات مشاركة مصر في الحرب العالمية الأولى

الإثنين 11/نوفمبر/2013 - 04:45 ص

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
طباعة
نظمت هيئة البحوث العسكرية بالقوات المسلحة، احتفالية ثقافية بمناسبة مرور 99 عامًا على مشاركة مصر في الحرب العالمية الأولى، بحضور اللواء أركان حرب أمين حسين، مساعد وزير الدفاع، رئيس الاتحاد العربي للمحاربين القدماء، نيابة عن الفريق أول عبدالفتاح السيسي، النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، القائد العام للقوات المسلحة، وزير الدفاع والإنتاج الحربي.
جاء ذلك، احتفالًا بمرور 99 عامًا على المشاركة المصرية في الحرب العالمية الأولى وما قدمه الجيش المصري من بطولات وتضحيات وأعمال جليلة غيّرت مسار الحروب، وساهمت في الانتصار للقيم والمبادئ السامية للحضارة الإنسانية.
تضمن الاحتفال افتتاح معرض للصور والوثائق السرية التي رفع الحظر عنها من الأرشيف الوطني البريطاني والفرنسي وكبرى الجامعات الأوروبية، والتي توثق الحرب العالمية الأولى ومشاركة الجيش المصري فيها، بالإضافة إلى مجموعة من الصور النادرة التي تحكي بطولات أقدم جيش نظامي عرفه التاريخ، وكيف حافظ على أركان الدولة المصرية وحضارتها وموروثاتها الثقافية منذ عهد الفراعنة وصولًا للعصر الحديث.
كما تناول عرض فيلم وثائقي تناول المشاركة المصرية مع قوات الحلفاء خلال الحرب العالمية الأولى في ثلاث قارات، فصدّ هجوم العثمانيين من الشرق، وحارب في الشام والعراق والجزيرة العربية دفاعًا عنهم في آسيا، وصدّ هجوم السنوسي من الغرب، وهجوم سلطنة دارفور من الجنوب في إفريقيا، كما شاركت مصر على الجبهة الأوروبية بمئة ألف مقاتل من سلاح العمال “,”المهندسين حاليًا“,” والهجانة “,”حرس الحدود حاليًا“,” وقاتلوا في أربع دول هي “,”بلجيكا، فرنسا، إيطاليا، اليونان“,”، واستشهد عدد منهم ودفنوا بمقابر الكومنولث بأوروبا، فكانوا سببًا رئيسيًا في انتصار الحلفاء ومنح العديد منهم وسام فيكتوريا الذي يعد أرفع الأوسمة العسكرية التي تمنح للقادة الذين أثروا في تاريخ البشرية.
وقال اللواء أركان حرب أحمد عبد الهادي صادق، رئيس هيئة البحوث العسكرية، إن الجيش المصري يستمد قيمه وتقاليده من حضارته الراسخة التي تضرب بجذورها أعماق التاريخ، ويدرك جيدًا قيمة هذه الحضارة التي يؤمن فيها الجيش شعبه ويحمي إرادته ويصون آماله وتطلعاته على مر العصور.
واستعرضت هيئة البحوث العسكرية الجهود المبذولة لتوثيق الدور المصري في هذه الحرب، واعتراف العديد من الدول بما قدمته من بطولات وتضحيات، والتي ستتوج برفع العلم المصري في لندن واليونان جنبًا إلى جنب، إلى جوار أعظم جيوش العالم التي حاربت من أجل الحضارة الإنسانية.
وفي نهاية الاحتفال قام اللواء أ.ح أمين حسين، مساعد وزير الدفاع، برفع علم مصر إلى جانب أعلام دول الحلفاء وسط حضور عدد من السفراء والملحقين العسكريين وقناصل الدول العربية والأجنبية بمصر، وعدد من قادة القوات المسلحة، والشيخ يوسف العميري، رئيس البيت الكويتي الوطني.
"
هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟

هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟