رئيس مجلس الإدارة
ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس مجلس الإدارة
ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
 

"السيسي": مصر تظل قوية بأبنائها الشرفاء

الثلاثاء 19-07-2016| 04:31م
الرئيس عبد الفتاح الرئيس عبد الفتاح السيسي
سحر ابراهيم
شهد الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الثلاثاء، احتفال أكاديمية الشرطة بيوم الخريجين، الذي يضم دفعة جديدة من طلبة كلية الشرطة والضباط المتخصصين والطلبة المبعوثين من عدد من الدول العربية والأفريقية والأوروبية، وذلك بحضور اللواء مجدي عبدالغفار وزير الداخلية.
كما حضر الاحتفال الرئيس السابق المستشار عدلي منصور، والدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب، والمهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، وطارق عامر محافظ البنك المركزي، والفريق أول صدقي صبحي وزير الدفاع والإنتاج الحربي، والدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، وتواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، وعدد من الوزراء وكبار رجال الدولة، وقادة القوات المسلحة وأعضاء المجلس الأعلى للشرطة، وأُسر الخريجين.
وذكر السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، أن "السيسي" أشاد بالمستوى المتميز لخريجي أكاديمية الشرطة، مؤكدًا أن جهاز الشرطة يتحمل أعباء مضاعفة في المرحلة الراهنة ويقوم بمهام جسيمة من أجل الحفاظ على أمن واستقرار الوطن، ومشيرًا إلى أن مصر ستظل قوية بأبنائها الشرفاء المخلصين وبعطائهم للوطن وتضحياتهم من أجله.
وشهد "السيسي" العروض العسكرية والتشكيلات الرياضية التي قدمها طلبة أكاديمية الشرطة، وأظهرت مدى ما تلقوه من تدريبٍ راقٍ، كما عكست استيعابهم لبرامج التدريب العملية.
ومنح الرئيس الأنواطَ لأوائل الخريجين من مصر وكل من فلسطين وأوغندا وغينيا كوناكري وأوكرانيا، تقديرًا لتفوقهم وتفانيهم في الدراسة والتدريب.
واستمع "السيسي" إلى كلمة وزير الداخلية التي أكد فيها دور الشرطة في خدمة الشعب ومساهمتها في توفير الأمن والأمان للمواطنين والمقيمين في مصر، منوهًا إلى أساليب تحديث التواجد الشرطي في الشارع المصري وزيادة الاعتماد على وسائل التكنولوجيا الحديثة، وكذا الجهود الجارية لتوثيق التعاون الأمني مع الدول الصديقة ذات الخبرة في هذا المجال، ومن بينها ألمانيا التي تم مؤخرًا التوقيع معها على اتفاقية التعاون الأمني بين حكومتيّ البلدين، فضلًا عن تحقيق التوازن بين تحقيق الأمن والنظام وبين إقرار حقوق الإنسان واحترام الحريات.
كما استمع كذلك إلى كلمة الرائد محمود الكومي الذي أُصيب ببتر في قدميه وانفجار بالعين اليمنى عقب حادث إرهابي في مدينة العريش بشمال سيناء، مؤكدًا استمرار أبناء الشرطة المصرية في التضحية من أجل مصر وصون أمنها القومي والحفاظ على سلامة ونظام المجتمع المصري.
واستمع "السيسي" إلى كلمة من كلٍ من نجل الشهيد العقيد محمد البرعي، وكريمة الشهيد العقيد عصام عبد الجواد، اللذين قدما للرئيس المصحف الشريف هدية تذكارية.
طباعة
sms

تعليقات Facebook

تعليقات البوابة نيوز

الأكثر قراءة الأكثر تعليقا آخر الأخبار

استطلاع الرأى

هل تتوقع انتفاضة جديدة ضد انتهاكات إسرائيل بحق "الأقصى"؟

آخر الأخبار راديو البوابة